عرب السويد

لاجئ إيراني في السويد يعرض ساعة (روليكس) ثمينة في المزاد لدعم الاطفال اللاجئين

يورو برس عربية / ستوكهولم – خاص

عرض لاجئ إيراني الاصل مقيم في السويد في المزاد العلني ساعته (الروليكس) وتبرع بثمنها لصالح الاطفال اللاجئين الجدد الفارين من الحروب الجارية في الشرق الاوسط وافريقيا.

اللاجئ الايراني كان قد وصل السويد عام 1988، اعلن عن التبرع بساعته الثمينة ، وهي من نوع (روليكس) مطلية بالذهب عيار (18 قيراط).

وقال اللاجئ الايراني ، انه يريد ان يقدم شيئاً لصالح الاطفال ، وقرر التنازل عن ساعته التي اشتراها في العام الماضي وتبلغ قيمتها (80) آلف كرون سويدي، اي ما يعادل (9629) دولاراً، الا انه تمنى ان يرتفع سعرها اكثر من ذلك في المزاد من قبل الاشخاص الذين يرغبون بمساعدة الاطفال اللاجئين ايضا.

ووصل الى السويد فقط ما لا يقل عن عشرة الاف طفل غير مصحوب بعائلته منذ بدايةة العام الحالي 2015، وهو ارتفاع حاد يسجل بالمقارنة مع السنوات السابقة.

وخلال ازمة اللاجئين الحالية قام الكثير من السويديين بالتبرع بالمال والملابس لصالح المنظمات الخيرية في السويد واوروبا.

وقالت المنظمة الدولية للهجرة ان اكثر من (430) الف شخص عبروا البحر الابيض المتوسط الى اوروبا خلال هذا العام، بينما توفى ما يقارب 2748 شخص غرقاً خلال محاولة عبورهم المتوسط.

 

 

  رغدان الخزعلي

وكالة الصحافة الاوروبية بالعربية- الحقوق محفوظة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى