أخبار

داعش والمافيا الإيطالية يتعاونان بتهريب الحشيش إلى أوروبا

كشف تقرير جديد أن المافيا الإيطالية وتنظيم داعش الإرهابي يعملان معاً بتهريب الحشيش من شمال إفريقيا إلى أوروبا.

ووفقاً لصحيفة إندبندنت البريطانية، قال المسؤول الأول عن مكافحة المافيا والإرهاب في إيطاليا، فرانكو روبرتي، إن "الشرطة عثرت على أدلة بأن عصابات الجريمة المنظمة (المافيا)، و(إرهابيين مشتبه بهم) يهربون الحشيش معاً، بحسب تحقيقات".

وأوضح روبرتي أن "طريق التهريب الرئيسي للحشيش القادم من شمال إفريقيا، يبدأ من الدار البيضاء في المغرب، مروراً بالجزائر وتونس إلى طبرق في شرق ليبيا".

وأضاف أن "تنظيم داعش يسيطر على طريق تهريب الحشيش في ليبيا، إضافةً إلى أنه يسيطر على الساحل على امتداد خليج سرت"، مؤكداً أن "التنظيم يجني المليارات من تجارة المخدرات".

وبحسب تقرير صادر عن مؤسسة آي إتش إس "IHS" الاستشارية للفضاء والدفاع والأمن، فإن حوالي 7% من مصادر تمويل داعش، يأتي من تجارة المخدرات، بينما تربح المافيا من تجارة الحشيش غير المشروعة، ما لا يقل عن 32 مليار يورو سنوياً، وفقاً لمكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة. 

وكان داعش يعتبر التنظيم الإرهابي الأغنى في العالم، بتمويل وصل إلى 80 مليون دولار بالشهر منذ عام، و54 مليون دولار الشهر الماضي.

ومع خسارة داعش لـ22 % من الأراضي التي يسيطر عليها في سوريا، وتقريباً 50 % منها بالعراق، تأثرت في المقابل مصادر التمويل التي كان التنظيم يفرضها كضرائب وغرامات على سكان تلك المناطق، الذين كانت تقدر أعدادهم بـ9 ملايين نسمة عام 2015، وأصبح عددهم يناهز 6 ملايين بعد الهجرات الكثيفة للسكان.

وتشير التقديرات إلى أن حوالى 25 ألف مقاتل من داعش قضوا في الغارات التي ينفذها التحالف الدولي الذي تعهد بالقضاء على التنظيم، واستهدف أيضاً آبار النفط لتشكل ضربة مادية قاضية لداعش.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى