عرب السويد

أكثر من 60 دعوى قضائية ضد سويديين ومقيمين أدخلوا اللاجئين الى السويد بطرق غير شرعية

ستوكهولم / يورو برس عربية

كشف تقرير لاذاعة السويد اليوم الخميس ان اكثر من 60 شخصا في السويد رفعت بحقهم العام الماضي دعاوى قضائية للاشتباه بأنهم قاموا بمساعدة طالبي اللجوء على التسلل الى السويد.

وذكرت الاذاعة في تقرير تابعته "يورو برس عربية"  ان عدد الاشخاص وصل منذ بداية العام الحالي ولغاية شهر آذار الى 29، قسم كبير منهم في سكونه حيث اوريسوندسبرون، نقطة العبور بين الدنمارك والسويد.

هذه الارقام يمكن مقارنتها بعدد الاشخاص الذين رفعت بحقهم دعاوى مماثلة خلال العام 2014، وهم 17 شخصا.

ولكن هناك اختلاف. العديد ممن كانوا خلال الاعوام الاخيرة يسهلون لطالبي اللجوء التسلل الى البلاد كانوا يفعلون ذلك بهدف تحقيق ربح مادي، ولكن عددا كبيرا ممن يساعدون طالبي اللجوء على التسلل الى السويد الان يقومون بهذا لاسباب انسانية ومن دون تحقيق اي ربح مادي. هذا ما تقوله ليندا راسموسن، المدعية العامة في مالمو

سلطة الادعاء العام تطالب الان بوضع توجيه قانوني يتعلق بالاشخاص الذين يساعدون طالبي اللجوء على التسلل عبر الحدود لاسباب انسانية ومن دون ربح مادي. القانون الحالي يفرض عقوبة تتراوح بين دفع غرامات مادية والسجن لمدة 3 اشهر.

وهناك تعليمات قانونية من الاتحاد الاوروبي تسمح بالعفو في حالات استثنانية، مثلا عند المساعدة على التسلل لاسباب انسانية، لكن تعليمات لم تدرجها السويد ضمن القانون ذلك على الرغم من ان المحكمة العليا ابدت في وقت سابق تقبلها لهذه التوجيهات. 

 

 

 

 

 

رغدان الخزعلي

وكالة الصحافة الاوروبية بالعربية

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى