أخبار الهجرة

السلطات الايطالية تكشف عن وجود مليون مهاجر غير شرعي ينتظرون العبور إلى إيطاليا

متابعة / يورو برس عربية

قال النائب العام بمدينة باليرمو الإيطالية ماوريزيو سكاليا، إن "هناك نحو مليون مهاجر غير شرعي من شمال أفريقيا ينتظرون تجهيز رحلة العبور إلى السواحل الإيطالية".

وكشف باليرمو، خلال مؤتمر صحفي، عن تفاصيل عمليات الاعتقال التي جرت لأشخاص من جنسيات مختلفة في عدد من المدن الإيطالية، والمتهمين بالانتماء لشبكة اتجار بالبشر تقوم بتهريب الأشخاص من أفريقيا لإيطاليا قبل مساعدتهم في التوجه لدول أوروبية أخرى.

ونفذت الشرطة الإيطالية عمليات اعتقال في الأيام الأخيرة شملت 24 شخصا من جنسيات مختلفة (إيريتريا – أثيوبيا – ساحل العاج – غانا) في مدن إيطالية مختلفة.

ووفقاً لأرقام منظمة الهجرة الدولية، فإن أكثر من ثلاثة آلاف شخص لقوا حتفهم العام الماضي في مياه البحر المتوسط أثناء محاولتهم الوصول إلى الدول الأوروبية بطرق غير شرعية، في حين أشارت أرقام منظمة "أنقذوا الأطفال" البريطانية الأهلية إلى وصول أكثر من خمسة آلاف مهاجر غير شرعي، بينهم 450 طفلأ، إلى إيطاليا ما بين 11 و13 أبريل / نيسان الجاري.   وارتفعت وتيرة هجرة الأفارقة إلى إيطاليا بشكل غير شرعي في الآونة الأخيرة، وهو ما أدى إلى ارتفاع عدد الحوادث التي تسفر عن مقتل عدد كبير منهم.   وفي أكتوبر/ تشرين الأول الماضي غرق ٤٠٠ مهاجر غير شرعي، عندما انقلب قاربان كانا يقلانهم إلى إيطاليا.   وعقب ذلك الحادث أطلقت إيطاليا عملية بمشاركة ٩٢٠ عسكرياً، و٤ سفن من سلاح البحرية لإنقاذ المهاجرين غير الشرعيين في البحر المتوسط عن طريق السفن التابعة للبحرية الإيطالية.   وأفادت الأمم المتحدة، في تقرير لها، مؤخرا، بأنه "ما بين شهري مارس/ آذار، وأغسطس/ آب من العام المنصرم دخل أكثر من ٣٠ ألف مهاجر غير شرعي إلي ليبيا بطرق متعددة".

 

وكالة الصحافة الاوروبية بالعربية 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى