عرب السويد

قائد الطائرة المصرية التي إحتجزتها السويد : إحتجزنا ثلاثة أيام وعاملونا بشكل جيد

متابعة / يورو برس عربية

قال أشرف أبواليسر، أحد الطيارين على طائرة شركة "سمارت" التي احتجزت في السويد، إن السلطات السويدية اكتشفت إن إقامة الركاب مزورة، وعلى الفور تم احتجاز الطائرة بطاقمها ، وبدأت سلسلة من التحقيقات معنا ومع الركاب السوريين حتى أيقنت السلطات السويدية حقيقة الأمر.

وأضاف "أبواليسر"، في تصريح لصحيفة "الوطن" اطلعت عليها "وكالة الصحافة الاوروبية بالعربية" ، أن الشركة والطيارين ليس لهم أي علاقة أو مسؤولية عن أوراق الركاب بل المسؤولية تقع على عاتق أمن المطار وتم السماح لنا بالمغادرة، متابعًا أنه تم احتجازهم لمدة 3 أيام والتعامل معهم كان جيدًا، منوهًا أن السوريين طلبوا اللجوء السياسي وتم السماح لهم.

 

وكانت طائرة "سمارت" للطيران المصرية، التي احتجزت في السويد، عادت الى مطار القاهرة الدولي، بعد إجراء تحقيقات بشأن محاولات بعض المواطنين السوريين الذين كانوا على متنها الدخول للأراضي السويدية بإقامات مزورة وذلك عقب السماح لها بالإقلاع من مطار "مالمو" الى القاهرة.

 

وكالة الصحافة الاوروبية بالعربية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى