عرب اوروبا

على خطى جارتها السويد .. فنلندا تعلن اعادة تقييم الوضع الامني في العراق لبحث ملفات اللاجئين

هلسنكي / يورو برس عربية – خاص
 
أعلنت دائرة الهجرة الفنلندية انها بصدد إعادة تقييم الوضع الامني في العراق والصومال وافغانستان ، بعد ان سبقتها السويد بإعلانها إعادة تقييم الوضع الامني في العراق، واعتباره ليس آمنا في (6) محافظات عراقية بما فيها العاصمة بغداد رغم وجود بعض المناطق الامنة في المحافظات ذاتها.
 
وقالت دائرة الهجرة الفنلندية انها بصدد اعادة تقييم الوضع الامني ، وهو ما ينعكس على طبيعة النظر في ملفات طالبي اللجوء العراقيين الذين تلقى الكثير منهم قرارات سلبية في الفترة الاخيرة.
 
بالمقابل فإن الهجرة الفنلندية اكدت ان إعادة النظر في الوضع الامني في العراق يعتمد بالدرجة الاساسية على القوانين الادارية في فنلندا اكثر من إلاعتماد على ما تقرره جارتها السويد.
واكدت الهجرة الفنلندية انه إذا ما تغير التقييم للوضع الامني في العراق ، فانه من الممكن اعادة النظر بالاف القرارات السلبية التي تلقاها طالبي اللجوء العراقيين في البلاد واعادة تقييمها من جديد.
وكانت السويد اعلنت يوم امس السبت ان الوضع الامني في العراق إزداد تدهوراً بسبب النزاع المسلح وتدهور حقوق الانسان في البلاد.
 
من جانبها، طالبت منظمة العفو الدولية السويد بعدم إعادة طالبي اللجوء العراقيين الى بلادهم بسبب سوء الاوضاع الامنية في بلادهم.
 
 
 
علي البدري
 
الحقوق محفوظة لوكالة الصحافة الاوروبية بالعربية وصحيفة يورو تايمز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى