أخبار

دول أوروبية تطالب ألمانيا بإنهاء الرقابة الحدودية بسبب اللاجئين

قالت دوائر مطلعة بالاتحاد الأوروبي، إن هناك بوادر اعتراض داخل دول الاتحاد على الخطط الألمانية الرامية لتمديد الرقابة الحدودية في دول منطقة شينغن.

وحسب هذه الدوائر فإن العديد من الدول الأعضاء بالاتحاد ستطالب خلال القمة الأوروبية المزمعة اليوم الخميس وغداً الجمعة في بروكسل بألا تصدر موافقة على هذه الخطط الألمانية.

وترى هذه الدول المعارضة للخطط الألمانية عدم وجود مخاطر جراء الهجرة غير الشرعية تستوجب هذه الرقابة الحدودية وأن القدر الحالي من الرقابة غير متناسب تماماً وغير قانوني.

وقالت هذه المصادر إن الدول التي تقف وراء هذا المطلب هي بولندا و التشيك وسلوفاكيا والمجر.

يشار إلى أنه لا توجد في العادة رقابة على الحدود بين الدول الـ 26 الأعضاء بمنطقة شينغن ولكن هناك ست دول بالمنطقة تفرض هذه الرقابة في الوقت الحالي وذلك كرد فعل على أزمة اللاجئين.

وستستمر هذه الرقابة حسب المقرر لها حتى الآن حتى منتصف نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل باستثناء الرقابة على الحدود الفرنسية والتي ينتظر لها أن تستمر حتى أواخر يناير (كانون الثاني) المقبل على الأقل.

وتبرر فرنسا ذلك بعدم استقرار الوضع الأمني عقب الهجمات الإرهابية التي تعرضت لها.

وكان وزير الداخلية الألماني توماس دي ميزير قد أعلن في وقت سابق عزمه تمديد هذه الرقابة حتى العام المقبل.

وهناك خطط مشابهة لدى كل من النمسا والدنمارك.

 
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى