عرب السويد

سرقة الآلاف من صناديق الفراولة فى مقاطعة سكونا في السويد

ستوكهولم / يورو برس عربية

قبل احتفال السويديين بمهرجان الفاكهة فى منتصف الصيف بيوم واحد، تمت عملية سرقة كبرى للآلاف من صناديق الفراولة وهى الفاكهة المحببة التى تحتل مكانة متميزة فى هذا الاحتفال.

وتمت عملية السطو فى مزرعة فى "فينسلوف" بمقاطعة "سكونا" جنوب السويد، وتجرى عملية بحث مكثفة عن الجناة الذين أفسدوا احتفالات السويديين بفاكهة الصيف اللذيذة، كما تمثل كارثة لمزارعى الفراولة.

وتم الاستيلاء على صناديق الفراولة فى الساعات الأولى من الصباح.

وقد انتشرت أنباء السرقة الكبرى عبر مواقع التواصل والصحف حيث أصبحت أنباء عملية السطو هى الأكثر قراءة وشيوعا فى السويد بحلول ظهر أول أمس الخميس.

ويقيس السويديون الفراولة باللتر، واتضح أن 3420 لترا من الفاكهة قد سرق وهو ما يقدر بآلاف من صناديق الفراولة.

وأكدت الشرطة أنهم عثروا على سيارة النقل وهى أداة الجريمة المستخدمة من قبل الجناة، على الطريق السريع فى "هيسلهولم" على مسافة 90 كيلومترا شمال "مالمو".

ولكن الضباط أكدوا أن معظم محتويات السيارة الفان اختفى. وقال جيمى مودين المتحدث باسم قوة شرطة المنطقة لوسائل الإعلام: " نعم، لقد عثرنا على السيارة، ولكن لسوء الحظ فرغت السيارة تماما من محتوياتها فيما عدا 20 حبة فراولة تقريبا". كما نقل موقع "ذا لوكال" الإخبارى.

وقال أندرز هاجبيرج من رابطة مزارعى السويد: "إنها كارثة للشعب السويدى وأيضا لمزارعى الفراولة"، مضيفا "لقد فعل المزارعون ما فى وسعهم، وهذا مصدر رزقهم ولذا فهم لا يرغبون فى الفشل".

وتعانى السويد حاليا من نقص فى الفراولة مع تقارير تفيد بأنه ربما لن يكون هناك ما يكفى من هذه الفاكهة الحمراء التى يعشقها السويديون وتزين الموائد وأحلى وألذ الكعكات خلال موسم الأعياد. 

 

 

وكالة الصحافة الاوروبية بالعربية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى