أخبار

الاماراتية أمل القبيسي.. أول إمرأة عربية تترأس برلمانًا عربيًا

فازت الدكتورة أمل القبيسي امس الاربعاء، برئاسة المجلس الوطني الاتحادي الإماراتي، بالتزكية، لتكون بذلك أول امرأة تترأس البرلمان في العالم العربي. 

القبيسي حاصلة على الدكتوراه بالهندسة المعمارية من بريطانيا عام 2000، تعمل عضوة هيئة تدريس بكلية الهندسة بجامعة الإمارات العربية المتحدة بقسم الهندسة المعمارية، كما انتدبت كمستشارة لتقييم المشروعات المستقبلية والحفاظ على الهوية المحلية وتطوير السياحة التراثية لدى الكثير من المؤسسات الحكومية.

كانت القبيسي عضو في العديد من المنظمات العالمية المعروفة في مجال الهندسة والحفاظ على التراث والآثار والمباني التاريخية مثل مركز التراث العالمي WHC، والمجلس الدولي للآثار والمواقع الأثرية والمركز العالمي لدراسة الحفاظ على المباني الثقافية وترميمها.

في ديسمبر 2006، فازت القبيسي في الانتخابات المحلية والتي كانت تجرى للمرة الأولى في الإمارات، وحققت إنجازا باعتبارها أول امرأة إماراتية تفوز بعضوية البرلمان بالانتخاب، حيث كان الوحيدة المنخبة ضمن 8 نساء آخريات في البرلمان.

عينت فيما بعد النائب الأول لرئيس المجلس الوطني، مما أتاح لها الفرصة بترؤس جلسة المجلس الوطني السادسة المنعقدة في يناير، وقد قالت بعد انتخابها "إن التفاؤل يسود كل المواطنين على مستوى دولة الإمارات العربية المتحدة، مشيرة إلى أن الكل يتطلعون إلى أن تكون المرحلة المقبلة مبشرة وإيجابية."

حصلت أمل القبيسي في عام 2007 على جائزة الشرق الأوسط للتميز للقيادات النسائية كأهم شخصية نسائية ذات إنجاز سياسي قيادي، كما حصلت أيضا على جائزة راشد للتفوق العلمي عام 2000، وقد تم تكريمها في الكويت من خلال احتفالية المرأة العربية، وأيضا من خلال جامعة الدول العربية في 8 مارس 2007.

في عام 1993، تم تكريمها بصفة خاصة من قبل جامعة الإمارات العربية المتحدة، عن مشروع تخرجها الجامعي والذي تناول مشروع تصميم هندسي لمعرض للسفن التراثية لدولة الإمارات.

 
 
 
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى