اسرار خطيرة

النمسا تعتقل لاجئين عراقيين وسوري للإشتباه بصلتهم وقتالهم لجانب تنظيم ارهابي في العراق وسوريا

اعتقلت الشرطة النمساوية ثلاثة طالبي لجوء يشتبه بأنهم ساعدوا أو قاتلوا في صفوف جماعات مسلحة في سوريا والعراق تصنفها فيينا منظمات "إرهابية"، بحسب ما صرح مسؤولون الجمعة الماضي.
 

وقال قائد الشرطة المحلية هلموت توماك "إن لا مؤشرات إلى أن المشتبه بهم الثلاثة وهم عراقيان وسوري اعتقلوا في مراكز للاجئين في ولاية تيرول الغربية، كانوا يخططون لشن هجمات في أوروبا".

ويعتقد أن السوري (27 عاماً) قاتل في صفوف جبهة النصرة المرتبطة بتنظيم القاعدة وقتل 20 جندياً في قوات النظام السوري بينهم جنود أسرى، بحسب المسؤول المحلي بيتر ويم.

ووصل الثلاثة إلى  النمسا العام الماضي ضمن موجة المهاجرين الذين توجهوا من اليونان عبر البلقان الى النمسا وغيرها من دول شمال أوروبا، بحسب الشرطة.

ولا يزال مهاجران أخران معتقلين في مدينة سالزبورغ غرب النمسا منذ ديسمبر (كانون الأول) للاشتباه بعلاقتهما بمنفذي هجمات باريس الدموية في نوفبر (تشرين الثاني) 2015.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى