تحقيقات ومقابلات

فنلندا أقوى أنظمة التعليم و أغربها في العالم

انتظمت فنلندا في التفوق على كل الدول الغربية بدون منازع، حيث أصبح من النادر أن تجد بلدا غربيا يحقق نتائج مماثلة في نظامه التعليمي. 

حيث أظهرت العديد من الدراسات والتصنيفات العالمية مرارا وتكرارا بأن التعليم الفنلندي الأفضل عالميا، و من العوامل التي أسست النظام التعليمي الفنلدي الذي يتحدث عنه الجميع:

– تعليم متاح للجميع

كل طفل في فنلندا لديه فرص متساوية في التعليم بغض النظر عن خلفيته، ويتاح التعليم الفنلندي الأساسي مجاناً، بما في ذلك التعليم، والمواد، ورفاهة المدارس والطلاب.

– معلمون ذو جودة عالية

المعلمون في فنلندا على درجة عالية من الكفاءة والالتزام في جميع المراحل الدراسية، فيشترط حصولهم على درجة الماجستير، إضافة إلى أن تدريب المعلمين يشمل ممارسة تدريس مكثفة، كما يحظى المعلمون باستقلالية كاملة في عملهم وفي الفصول الدراسية.

-التركيز على الطالب

يستند تطبيق المناهج المدرسية وتنظيم العمل المدرسي في فنلندا إلى مفهوم التعليم الذي يركز على النشاط الطلابي والتفاعل مع المدرسين والطلاب الآخرين والمجتمع المدرسي بأكمله، وهنالك تركيز خاص على مناهج العمل وبيئات التعلم التي تتمحور حول الطلبة.

-المرونة والثقة

يتمتع نظام التعليم الفنلندي بالمرونة، وتستند الإدارة إلى مبدأ "التوجيه المركزي – التنفيذ المحلي"، وعلى الرغم من أن التوجيه يجري من خلال التشريعات والمنهج الوطني الأساسي والتخطيط الحكومي الشامل، إلا أن المدارس والمدرسين يحظون باستقلالية كبيرة. 

و يقول الباحثون أنه ينظر في فنلندا إلى المدرسين والمدرسات على أنهم علماء والصفوف على أنها مختبراتهم، ولذلك فكل مدرس يجب أن ينال درجة ماجستير، في مجال متخصص حول الإعداد الفكري في الصف، أما الناحية الثانية فهي أنهم حددوا ما هي الاحترافية في مهنة التدريس على أنها العمل الجماعي والتعاوني بدرجة أكبر من العمل الفردي، حيث يمنح الأساتذة فسحة للعمل معا لتحسين المنهاج والدروس.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى