أخبار

فاينانشيال تايمز: إيطاليا.. المحطة القادمة للخروج من الاتحاد الأوروبي بعد بريطانيا

أوردت صحيفة "فاينانشيال تايمز" البريطانية، أنه مع توّجه أنظار الجميع نحو بريطانيا لحسم مصيرها في استفتاء الخروج من الاتحاد الأوروبي مايو الفادم، فإن علاقة إيطاليا أيضاً باتت مهددة بالفشل مع الاتحاد.

 

وأشارت إلى أن بعض الإيطاليون يرون خروج بلادهم من الاتحاد الأوروبي "مسألة وقت"، بعد إجراءات التقشف التي فرضها الاتحاد الأوروبي منذ الأزمة المالية، ومنذ تغيير العملة المحلية "الليرة".

 

وأكدت الصحيفة أن فقد الحماسة للإيطاليين للاندماج داخل الاتحاد الأوروبي يرجع لأكثر من عِقد من الزمان، منذ تغيير العملة المحلية، ثم تلاها ارتفاعاً في الأسعار، ثم ركود تام مع بطء التعافي، وأرجعوا ذلك إلى إجراءات التقشف الأوروبية التي جعلت الأمور تسير للأسوأ.

 

كما تعاني إيطاليا من أزمة اللاجئينن حيث استقبلت أكثر من 300 ألف لاجيء منذ العام الماضي عبر البحر المتوسط، مما كلفها 3 مليار يورو، ورغم يرى البعض أن الدعم الجزئي لإيطاليا من الاتحاد الأوروبي ساعدها في مواجهة تلك الأزمة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى