أخبار

العراق يرفض الهدنة مع داعش والتنظيم يفخخ منازل ومؤسسات تكريت بالكامل

بغداد / يورو برس عربية

آر . تي / وكالات : رفض وزير الداخلية العراقي محمد الغبان، أية هدنة مع "داعش" في تكريت، مؤكدا أن القوات الأمنية تحاصر عناصره بالمدينة، فيما قتل أكثر من 120 مسلحا خلال الأيام الماضية في الرمادي.


وقال الغبان في مؤتمر صحفي عقده مع قائد الشرطة الاتحادية ومحافظ صلاح الدين وقادة من الحشد الوطني في مقر قيادة الشرطة بقضاء سامراء: "إن العمليات العسكرية لتحرير (محافظة) صلاح الدين، ستستأنف في وقت قريب". 

ورفض الغبان أية هدنة مع التنظيم في تكريت، مؤكدا أن القوات الأمنية تحاصر مسلحيه في منطقة ضيقة من المدينة.

"داعش" يفخخ منازل ومؤسسات تكريت بالكامل

وبحسب تصريح القيادي بالحشد الشعبي حسن الساري، فإن تأخر دخول القوات العراقية إلى مركز تكريت جاء بسبب لجوء التنظيم إلى تفخيخ منازل ومؤسسات المدينة بالكامل.

وأكد الساري، أن القوات الأمنية العراقية لا زالت تتقدم باتجاه تحقيق أهدافها خاصة في تكريت، مشددا على أن تحرير المدينة سينتهي خلال أيام.

وأكد مجلس شيوخ عشائر صلاح الدين، من جانبه أن التنظيم زرع أكثر من 6 آلاف عبوة ناسفة في مدينة تكريت. ودعا المتحدث باسم المجلس مروان الجبارة، في بيان صحفي، القوات الأمنية إلى بذل المزيد من الجهود من أجل رفع هذه الكميات من العبوات للسماح بعدها بعودة العوائل إلى منازلها.

 

وكالة الصحافة الاوروبية بالعربية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى