أخبار

الملكة رانيا تبحث اوضاع اللاجئين السوريين في بروكسل مع ملكة بلجيكا ورئيس الوزراء

بروكسل / يورو برس عربية

التقت الملكة رانيا العبدالله في بروكسل مع ملكة بلجيكا ماتيلدا، ورئيس وزراء بلجيكا شارل ميشيل، ورئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر، لتعزيز الدعم الدولي للأردن من أجل تحمل أعباء اللجوء السوري على قطاع التعليم.

ونقلا عن قنانة العربية الاخبارية ، جرى استعراض ما يعانيه السكان في المدن الأردنية المكتظة باللاجئين من أعباء على الموارد والبنية التحتية، خاصة المدارس التي تستضيف نحو 150 ألف طالب سوري، ما انعكس على نوعية التعليم لتزايد الضغط على المدارس التي أصبحت تنتهج نظام الفترتين، وعلى المعلمين نتيجة لتزايد أعداد الطلبة في الصف الواحد.

يذكر أن هذه اللقاءات تأتي كجزء من الجهود الأردنية المكثفة على كافة المستويات وفي مختلف القطاعات، وذلك قبيل انعقاد مؤتمر الداعمين في المملكة المتحدة الشهر القادم الذي سيكون التعليم المحور الرئيسي له.

 

 

 

 

  باسم الصفار

وكالة الصحافة الاوروبية بالعربية

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى