عرب السويد

لاجئ سوري في السويد يضرب عن الطعام بسبب رفض لم الشمل مع عائلته

خاص / وكالة الصحافة الاوروبية بالعربية

قام لاجئ سوري في السويد بالاضراب عن الطعام لليوم الثاني على التوالي امام دائرة الهجرة في مدينة هالمستاد بسبب رفض لم الشمل مع عائلته .

وبحسب معلومات حصلت عليها وكالة الصحافة الاوروبية بالعربية فإن الشخص المذكور تم رفض طلب لم الشمل لعائلته بسبب عدم وجود جوازات سفر لديهم لاثبات هويتهم . وبعد ان تمكنت العائلة من الحصول على وثائق سفر مدة صلاحيتها ستة اشهر لم تتخذ السلطات المختصة في السويد بسبب الاجراءات الروتينية المعقدة، اي قرار حتى الان للم الشمل رغم قرب نفاذ فترة الستة اشهر لصلاحية الجوازات ، مما يعيد افراد هذه العائلة للمربع الاول ، وقد يضطرها لمزيد من التأخير للتقديم على جوازات سفر مرة أخرى.

يذكر ان الكثير من اللاجئين السوريين في السويد يعانون من التأخير في معاملات لم الشمل لعائلاتهم بسبب الزخم الكبير على دوائر الهجرة المعنية بإتخاذ القرارات ، ويضطر اغلبهم الى الانتظار فترة ما بين تسعة اشهر الى اكثر من سنة لحصول الموافقات على لم الشمل . مما يزيد من معاناة تلك العوائل التي نزح اغلبها الى الدول المجاورة لسوريا بانتظار صدور قرارات لم الشمل.

وكانت دائرة الهجرة في السويد قد اعلنت انها زادت من اعداد الموظفين لديها خلال العام 2014 لتتمكن من انجاز المزيد من معاملات اللاجئين الجدد في السويد وإنها ما زالت بحاجة الى المزيد من الموظفين .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى