أخبار

العبادي: فتحنا أجواءنا للطائرات الروسية لضرب داعش في سوريا

صرح رئيس الحكومة العراقية امس الثلاثاء إن العراق يعمل على تطوير علاقاته مع دول الجوار وفق ماتقتضيه المصالح العامة والتعاون الثنائي، مشيرا الى فتح اجواء بلاده امام الطائرات الحربية الروسية لضرب داعش في سوريا.
 

وقال حيدر العبادي للصحافيين في العاصمة العراقية بغداد "نعمل على تحسين العلاقات الثنائية مع دول الجوار، ونحن نتعامل مع الجميع وفق مصالحنا".

وأضاف "نحن ننتظر من السعودية خطوات ايجابية ونظريتنا أنه لا تطور في العراق إلا من خلال دول المنطقة".

وتابع رئيس الحكومة العراقية "نؤمن بالتعاون مع السعودية، لكنهم يتخوفون من إيران، وأعتقد  أن العلاقات بين العراق وإيران أمر يعني السعودية لأننا نتعامل مع الجميع، وفق مصالحنا، ونطمح إلى تحسين العلاقات مع كل دول الجوار".

وأوضح العبادي "لو كان تنظيم داعش تمكن من السيطرة على مناطق جنوبي العراق، لكان قد وصل إلى دول الخليج".

وقال "إن الحكومة العراقية ستلاحق كل الفاسدين، وقد وقعنا اتفاقية مع الأمم المتحدة للكشف عن الفاسدين".

وأضاف "أن الحكومة العراقية سمحت بفتح الأجواء أمام القاذفات والطائرات الروسية لمحاربة داعش في سوريا لأن داعش عدونا".

وأفاد العبادي "العام للحالي سيشهد تحرير كامل الأراضي العراقية من سيطرة داعش، وأن معركة الموصل المرتقبة ليست عسكرية فقط بل انسانية من أجل الاطمئنان على أوضاع النازحين المتوقع لهم عند بدء المعركة وأن داعش تدعو إلى إخافة المواطنين".

وقال إن "رسالتنا لأهل الموصل أن القوات العراقية العسكرية هي من اجلكم وتحريركم من سيطرة هذا التنظيم، وليس لدى الحكومة وقواتها أي  فعل انتقامي، ونحن حالياً نستعين بأهالي الموصل للحصول على المعلومات لأن هدفنا تحريرهم من داعش وحمايتهم ورعاية النازحين".

 
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى