أخبار

هل سيحاكم المالكي قريبا ؟ .. لجنة برلمانية تُحمّل المالكي مسؤولية سقوط الموصل

يورو برس عربية / ستوكهولم

حمّلت لجنة تحقيق برلمانية عراقية رئيس الحكومة السابق نوري المالكي و35 مسؤولا آخرين، مسؤولية سقوط مدينة الموصل بيد تنظيم "داعش " الإرهابي العام الماضي، بحسب ما أفاد نواب الأحد (16 آب/ أغسطس).

وقال عضو لجنة التحقيق النائب عبد الرحيم الشمري إن المالكي الذي تولى رئاسة الوزراء بين عامي 2006 و2014، هو واحد من ضمن 36 مسؤولا بينهم ضباط كبار وسياسيون، وردت أسماؤهم في تقرير اللجنة.

كما أكد نائب ثان رفض كشف اسمه، إدراج اسم المالكي ضمن 36 اسما.

وحمل تقرير اللجنة -الذي أطلعت عليه رويترز وأكد ثلاثة من أعضاء اللجنة صحته- أيضا مسؤولية الهزيمة التي وقعت في يونيو/ حزيران 2014 لمحافظ الموصل السابق أثيل النجيفي والقائم بأعمال وزير الدفاع سابقا سعدون الدليمي وخالد الحمداني قائد الشرطة في نينوى.

ورفعت اللجنة تقريرها النهائي اليوم الأحد إلى رئيس مجلس النواب سليم الجبوري الذي أشار إلى أنه سيعرضه في جلسة مقبلة لمجلس النواب، قبل "إرساله إلى الادعاء العام ليأخذ مجراه القانوني".

وأكد بيان لمكتب الجبوري أن "لا أحد فوق القانون ومساءلة الشعب، والقضاء سيقتص من المتورطين". وشدد على أن التقرير سيعرض في شكل "علني ليطلع الشعب العراقي على حقيقة ما جرى من أحداث تسببت بسقوط محافظة نينوى (ومركزها الموصل) بيد عصابات داعش الإرهابية وما تبعه من انهيارات أمنية في عدد من محافظات العراق".

رويترز

 

وكالة الصحافة الاوروبية بالعربية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى