عرب السويد

رسائل من اليمين المتطرف في السويد إلى المهاجرين: “لا تأتوا إلينا”

ستوكهولم / يورو برس عربية

رسالة كتبت حروفها من أجل تخويف المهاجرين، وزعت ضمن منشورات أخرى لمجموعة من اليمين المتطرف في السويد للمهاجرين الموجودين بجزيرة "لسبوس" اليونانية.

"لا تأتوا إلينا".. رسالة حملت بين طياتها تفاصيل سطر حروفها المتطرفون السويديون والتي عثر عليها أمس الجمعة يحملها عدد من المتطوعين من جمعية "جرانسلوست مانسكلايت" أو إنسانية بلا حدود، بجزيرة "لسبوس" والتي وصل عدد المهاجرين فيها لما يقرب من 125 ألف مهاجر.

وجاء نص الرسالة "لربما سمعتم سابقا عن أمور إيجابية في بلدنا -اليونان- والسويد، بينما كانت كل تلك الأمور مغلوطة لأن مجتمعنا ينهار وثروتنا طارت بسبب تدفق موجات المهاجرين، ونشهد ارتفاعا في حالات العنف المسلح ومشكلات بسبب العصابات بجانب عدم توافر اللحوم الحلال، وحظر ارتداء النقاب بالأماكن العامة، والذي سيكون ممنوعا في بلدنا".

فيما قال عدد من اليونانيين تعليقا على ذلك البيان إنه من المقلق رؤية هذا الحزب اليميني المتطرف يذهب حتى اليونان لإخافة المهاجرين.

 

 

 

وكالة الصحافة الاوروبية بالعربية

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى