رياضة

ريو 2016: نيجيريا تجتاز الدنمارك وتتأهل لنصف نهائي كرة القدم

مضى منتخب نيجيريا أحد الأبطال السابقين على الطريق الصحيح للصعود لمنصة التتويج بعد أن اجتاز عقبة منتخب الدنمارك بنتيجة (2-0) في ثاني مباريات الدور ربع النهائي من مسابقة كرة القدم في دورة الألعاب الأولمبية ريو 2016.

وبذلك تحددت معالم المباراة الأولى من نصف النهائي حيث سيتوجه المنتخب النيجيري مع منافسه الألماني الفائز في وقت سابق على البرتغال.

بادر المنتخب النيجيري للهجوم المباغت منذ اللحظات الأولى، وحاول تهديد المرمى بعد اختراق من إيموه إيزيكييل لكن تسديدته ارتدت من المدافع وتهادت أمام الحارس يبي هوجربيرج. حاول الدنماركيون الظهور في الشق الهجومي ولاحت فرصة أمام كاسبر نيلسين الذي سدد كرة خلفية لامست العارضة. 

 

واصلت "النسور الخضراء" معولين على أسلوب الضغط المتقدم الذي ميزهم في الربع الأول، وبفضل هذا الأسلوب ارتبك الدنماركي باسكال جريجور وفقد الكرة وسط الملعب، لتتحول لهجمة نيجيرية خطيرة فمررت الكرة نحو إيموه إيزيكييل دخل منطقة الجزاء بمهارة وعكس الكرة على طبق من فضة أمام القائد جون أوبي ميكيل الذي لم يجد أدنى صعوبة في هز الشباك، الهدف الأول (16). 

 

بعد دقائق من الهدوء في صفوف ممثلي أوروبا عقب الهدف، بدأت تظهر حالة من الانتعاش فصنعوا اللعب وتقدموا للهجوم، بل أنهم رفعوا درجة التهديد من كرة حرة عكسها إيدجرسون جوميز داخل المنطقة تهادت أمام فريدريك بورستينج الذي لم يحسن التعامل معها وهو على مسافة قريبة ليرد الحارس الكرة. وعادت الكرات المباشرة لتكون مصدر الرزق الهجومي للدنماركيين، عكس ياكوب لارسين واحدة مثالية داخل المنطقة ارتقى لها إيدجرسون جوميز وحولها برأسه إلا أن الحارس إيمانويل دانييل تعملق من جديد وأخرجها من تحت العارضة. 

 

تنبه النيجيريون لقدرات الدنمارك الهجومية، ولذلك فقد أحسنوا التعامل معهم بداية الشوط الثاني، وعادوا لممارسة الضغط الهجومي بوقت مبكر، وبعد عدة محاولات لم تثمر، سنحت الفرصة أمام ستانلي أموزيي الذي أطلق كرة قوية ردها الحارس يبي هوجربيرج بصعوبة لحساب الركنية، عكسها أوبي ميكيل داخل منطقة المرمى ارتقى لها أمينو عمر قبل الجميع وحولها نحو الزاوية البعيدة، الهدف الثاني (59). 

 

بعد هذا التفوق المريح، عمل المنتخب النيجيري على اغلاق مناطقه وحرم منافسه من الوصول لتهديد المرمى، واعتمدوا بالمقابل على الهجمات المرتدة السريعة، وكادوا ينجحون في تعزيز التفوق عندما سدد أوكيتشوكوو أزوبويكي كرة قوية مرت فوق العارضة. ومع ضمان الفوز عمد المدرب سيسيا على إشراك جميع تبديلاته المتاحة تحضيرا لمواجهة نصف النهائي. 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى