عرب السويد

عشراوي: العلاقات الفلسطينية السويدية تاريخ مميز ومستقبل واعد

يورو برس عربية / متابعة

استقبلت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية د.حنان عشراوي، اليوم الثلاثاء، القنصل السويدي العام السيدة آن صوفي نيلسون في مقر منظمة التحرير برام الله.

وأشادت عشراوي بداية اللقاء بالعلاقات الثنائية التي تربط البلدين مؤكدةً على عمق العلاقات التاريخية المميزة التي تربط السويد بفلسطين، ومكررة شكر شعبنا وقيادته للحكومة السويدية على مواقفهم الشجاعة تجاه القضية الفلسطينية باعترافهم بدولة فلسطين ودعمهم للحقوق الفلسطينية في المحافل والمؤسسات الدولية، كما ثمنت دعم دولة السويد وشعبها الإقتصادي والتنموي لأبناء شعبنا وخصوصا في القدس والمناطق المصنفة “ج”.

وناقش الطرفان أهمية الإعتراف السويدي بفلسطين، ودعمه للحقوق الوطنية المشروعة والسلام العادل، والآليات التي يتم بها ترجمة هذا الإعتراف لخطوات عملية على أرض الواقع من خلال العلاقات الثنائية والتحرك السياسي الدولي المرتبط بتطبيق أسس القانون الدولي والقرارات والإتفاقيات الدولية.

وبحثت عشراوي مع نيلسون آخر المستجدات والتطورات السياسية، على ضوء استمرار الإنتهاكات الإسرائيلية المخالفة للقانونين الدولي والإنساني، وسياسة الحكومة الإسرائيلية ورفضها الإلتزام بقرارات الشرعية الدولية المتمثلة بوقف الإستيطان في الأراضي الفلسطينية وما يترتب على ذلك من تقويض لفرص السلام وإنهاء صريح لحل الدولتين.

كما تم مناقشة الوضع الفلسطيني الداخلي وضرورة موائمة القوانين الفلسطينية والنظام الفلسطيني بما يتناسب مع استحقاق المرحلة، خاصة بعد أن حصلت فلسطين على صفة دولة مراقب في الأمم المتحدة وانضمامها الى العديد من المواثيق والمعاهدات الدولية، وجرى مناقشة ملف المصالحة الوطنية، وأهمية إنهاء الإنقسام واستعادة الوحدة الوطنية وإجراء الإنتخابات الرئاسية والتشريعية، إضافة الى التطرق الى الأوضاع الكارثية في قطاع غزة وضرورة إعادة اعماره ورفع الحصار غير القانوني عنه، وربطه ببقية أراضي دولة فلسطين.

وبحثت عشراوي مع القنصل آليات التعاون المشترك في المستقبل، وسبل تعزيز العلاقات السويدية الفلسطينية وتطويرها في مختلف المجالات.

 

وكالة الصحافة الاوروبية بالعربية

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى