عرب السويد

حمامة بيضاء لا تفارق قبر العراقي لافين اسكندر الذي قتله (سياف السويد) منذ وفاته

ستوكهولم / يورو برس عربية 

المعلم العراقي الاصل "لافين اسكندر" الذي انقذ حياة العديد من طلاب مدرسة ترولهاتن اثناء الهجوم الارهابي من قبل السياف السويدي، حيث تلقى ضربة قاتلة اثناء الهجوم على المدرسة.

في اثناء تشييع جثمانه الى مثواه الاخير استعارت عائلته اربعة طيور بيضاء لاطلاقها في مراسيم التشييع والدفن.

صاحب الطيور قال ان الطيور ستعود للبيت مباشرة وهذا ما حدث فعلا ل (3) منها، الا ان الحمامة الرابعة ابت ان ترجع مع السرب، واختارت ان تبقى ملازمة لقبر لافين .

يقول "ليث اسكندر" الشقيق الاكبر ل "لافين" ان الحمامة لم تفارق القبر، وانها هناك كلما زارت العائلة القبر.

واوضحت اسرة المعلم العراقي الفقيد "لافين"، انه امر لا يصدق، بل رائع .

تقول والدته انها تشعر بالارتياح عندما ترى الحمامة وكأن لافين قريبا.

 

 

 

 

 

علي البدري

وكالة الصحافة الاوروبية بالعربية – الحقوق محفوظة

 

 
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى