أخبار الهجرة

النمسا تدرب قواتها على منع طالبي اللجوء من عبور الحدود

شارك 200 من الجنود النمساويين والشرطة، في تمرين على مراقبة الحدود الخميس، ليتدربوا على أساليب التصدي لأعداد كبيرة من المهاجرين، رغم أنه لم يصل شخص واحد إلى الحدود في الأيام الـ4 الأخيرة، بعد إغلاق طريق البلقان تماماً. 

وشوهد ضباط بالقرب من الحدود السلوفينية يرتدون أثناء التدريب خوذاً وبزات واقية من الرصاص ودروعا، وهم يتأهبون للتصدي لمجموعة مؤلفة من 40 من زملائهم، قاموا بدور المهاجرين أثناء التدريب، وتم نشر 5 مروحيات لنقل تعزيزات.

ولدى سؤالها عما إذا كان التدريب يشمل استخدام الأسلحة أيضاً، قالت الرئيسة الإقليمية للشرطة ميشائيلا كولفايس أن "مبدأ التناسب لا يزال مطبقاً".

يشار إلى أنه لا يسمح لأفراد الأمن النمساويين باستخدام الأسلحة، إلا في حالة عدم وجود طريقة أخرى لحماية أرواحهم أو أرواح الآخرين.

وذكرت كولفايس أنه لم تكن هناك أي محاولات للعبور من سلوفينيا إلى النمسا، من خلال الالتفاف على نقاط التفتيش.
 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى