أخبار الهجرة

ألمانيا تسعى لإبرام اتفاقية مع أفغانستان لإعادة اللاجئين خلال العام الحالي

تعتزم وزارة الداخلية الألمانية إبرام اتفاقية لإعادة اللاجئين مع أفغانستان خلال العام الحالي. 
 

وأعلنت الداخلية الألمانية السبت، أن المفاوضات حول هذا الشأن حققت تقدماً جيداً على الرغم من عدم التوصل بعد لاتفاق نهائي بخصوص محتوى الإعلان المشترك.

كانت الجولة الثانية من المفاوضات الألمانية الأفغانية بدأت في مطلع سبتمبر(أيلول) الجاري في برلين.

وتحدثت مجلة "دير شبيجل" الصادرة اليوم السبت عن الاتفاق على التفاصيل الأخيرة لورقة خاصة بـ " مذكرة تفاهم" بين الجانبين، وتنص هذه التفاصيل على استقبال أفغانستان بصورة أقل تعقيداً للاجئين العائدين بشكل طوعي ولمواطنيها الذين يتم ترحيلهم بسبب رفض طلبات لجوئهم.

ووافق الوفد الأفغاني في الورقة على تسيير رحلات عبر الطيران العارض، وهو ما سيتيح ترحيل ما يصل إلى 50 أفغانياً في الرحلة الواحدة.

ووعد الجانب الألماني بأن يراعي في الترحيلات الأخطار المحتملة التي يمكن أن يتعرض لها العائدون ولاسيما بالنسبة للنساء والقاصرين.

وذكرت المجلة أن الأفغان طالبوا في البداية بنحو ملياري يورو لدمج العائدين، لكن ألمانيا رفضت هذا المطلب، وأشارت إلى أموال المساعدات السنوية التي خصصتها لأفغانستان والتي تبلغ قيمتها 430 مليون يورو.

وكان وزير شؤون عودة اللاجئين وإدماجهم في أفغانستان، سيد حسين عليمي بلخي قد أعلن في أبريل(نيسان) الماضي عن قرب التوقيع على اتفاقية إعادة اللاجئين مع ألمانيا.

ووفقاً لبيانات الحكومة الأفغانية في أبريل(نيسان) الماضي، فإن عدد المواطنين الذين نزحوا إلى خارج البلاد بلغ منذ مطلع 2015 إلى نحو 250 ألف شخص.

 
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى