أخبار الهجرة

شاب أفغاني يضرم النيران في مأوى للاجئين القصر في ألمانيا

أضرم شاب أفغاني (17 عاماً) حريقاً في مأوى للاجئين القصر ببلدة فينسين شمال ألمانيا بشكل جعله غير صالح للسكن، وفقاً لما جاء في بيان صادر عن الشرطة.

ووفقاً لقوات الأمن فإن المسؤول عن المأوى الذي يقيم فيه 24 من طالبي اللجوء، أبلغ الشرطة الأحد بالأمر، حينما اكتشف أن أحد الشباب أضرم النيران في المنشأة. 

وحينما حاول المسؤول إطفاء النيران، منعه اللاجىء الأفغاني لذا طلب مساعدة الشرطة والإطفاء، الذين أرسلوا للمأوى الواقع داخل منشأة رياضية قديمة حوالي 200 فرد. 

وتمكنت الشرطة ورجال الأطفاء من إنقاذ القصر الـ24 ومدرسيهم دون وقوع مصابين، ولكن النيران كانت امتدت للمبنى بأكمله. 

وفرضت قوات الأمن حزاماً أمنياً حول المنشآت أمام خطر انهيار جدرانها بسبب الحريق، حيث تقرر في النهاية هدمها. 

وألقي القبض على الشاب الأفغاني، الذي اتهمته الشرطة بالووقف وراء الحريق عقب أخذ أقوال شهود عيان، ومن المقرر أن يدلى بأقواله غداً أمام القضاء. 

وبالنسبة لبقية اللاجئين القصر الذين كانوا يقيمون في المأوى، فقد جرى نقلهم لأماكن أخرى بالبلدة.

وكان شاب سوري اعترف بإضرام النيران في منزل مخصص للاجئين في مدينة بينجن غربي ألمانيا الخميس، بدافع ضيق الظروف المعيشية في الدار، بالإضافة إلى غياب الفرص المستقبلية.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى