أخبار الهجرة

النرويج تحقق في حالات اعتداء جنسي على أطفال بمراكز طالبي اللجوء

قالت الشرطة النرويجية، أمس الثلاثاء، إنها تحقق في العديد من حالات الاعتداء الجنسي المزعومة على أطفال، بمراكز استقبال طالبي اللجوء فى البلاد. 
 
يأتى ذلك، فيما ألقت الشرطة السويدية، القبض على أكثر من 11 شخصًا، يشتبه في تخطيطهم لهجوم على مركز للاجئين. 
 
وقال "أكسيل فيلهلم ديو"، المسؤول بالجهاز الوطني للتحقيقات الجنائية للأسوشيتد برس، إنه تم إبلاغ السلطات عن هذه الاعتداءات، خلال موسمي الخريف والشتاء. 
 
ولم يخض "ديو" في أية تفاصيل، باستثناء قوله إن هناك حالات "عديدة"، مضيفًا أن الحوادث شملت أولئك الذين يزورون مراكز الاستقبال وسكان هذه المراكز، مشيرًا إلى أن الشرطة تراجع كل حالة على حدة. 
 
وأردف قائلًا: "نبحث بجدية تامة فى كل حالة على حدة، وبناء على المعلومات المتوفرة لدينا فمن المحتمل جدًا أن الأطفال الذين يعيشون فى مراكز الاستقبال في النرويج يتعرضون لاعتداءات جنسية، لكن بوجه عام، هناك تراجع في النشاط الإجرامي حول مراكز الاستقبال". 
 
وأفاد "ديو"، بأن الشرطة لن تقدم أية تفاصيل عن الحالات المزعومة فى هذه المرحلة العام الماضى، تقدم أكثر من 31 ألف شخص بطلب لجوء إلى النرويج، بيهم 5300 قاصر لا يرافقهم أحد.
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى