عرب اوروبا

طالبو اللجوء الراغبين بالوصول الى فنلندا يتعرضون لابتزاز وتهديد مافيات التهريب الروسية

هلسنكي / يورو برس عربية

قال العديد من طالبي اللجوء الذين وصلوا الى فنلندا عن طريق روسيا انهم تعرضوا للتهديد والنصب والاحتيال من قبل عصابات التهريب الروسية في "مورمانسك".

ومنذ الخريف دخل الى فنلندا عن طريق الحدود مع روسيا اكثر من (800) طالب لجوء.

وبحسب تقرير لهيئة الاذاعة الوطنية "YLE" اطلعت عليه "يورو برس عربية"، فقد دخل الى فنلندا عن هذا الطريق (21) طالب لجوء افغاني، عن طريق سيارتين قديمتين روسيتين تم شراؤهما من مدينة "مورمانسك" الروسية، مقابل الاف اليوروهات. وقد دخلوا الى فنلندا في ابرد ايام الشتاء حيث كانت درجات الحرارة في ذلك اليوم وصلت الى 40 تحت الصفر، وكان طالبو اللجوء يرتدون ملابس شتوية عادية.

وقال احد طالبي اللجوء الافغان انهم تعرضوا للاحتيال والخداع والتهديد من قبل عصابات التهريب الروسية في "مورمانسك"، ومنهم من قال انهم كانوا يعيشون 3 سنوات في روسيا ، وانتقلوا الى المدينة الروسية الحدودية عن طريقة الطائرة قبل شهر ودفعوا الاف اليورو للمهربين من اجل ايصالهم الى فنلندا.

وقال طالب لجوء اخر انه انطلق مع عائلته الى فنلندا بصحبة المهربين لاكثر من 10 مرات ، لكنهم كانوا يعيدونهم من منتصف الطريق لاسباب مختلفة ثم يطلبون منهم المزيد من الاموال، واشار ان هناك بين 50-70 طالب لجوء في تلك المدينة الروسية بانتظار الوصول الى فنلندا. 

وقبل اسابيع منعت فنلندا عبور حدودها بواسطة الدراجات الهوائية بسبب سوء الاحوال الجوية، وهي الطريقة التي كان يستخدمها طالبو اللجوء في الوصول الى البلاد. وتستخدم الان سيارات "اللادا" الروسية لنقل اللاجئين، وبعض تلك السيارات قديمة ولا تتوفر فيها متطلبات السلامة، ومازالت اطاراتها صيفية مما يعرضها لمخاطر شديدة في الطريق.

 

 

 

 

حيدر الجابري

وكالة الصحافة الاوروبية بالعربية – الحقوق محفوظة

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى