أخبار الهجرة

هولندا تكثف من إجراءات مراقبة حدودها لمنع دخول اللاجئين

لاهاي / يورو برس عربية

صرح وزير الهجرة الهولندى كلاس ديكوهوف إن بلاده كثفت من إجراءات مراقبة الحركة على حدودها، فى الوقت الذى تتحرك فيه شتى دول أوروبا لتشديد الرقابة على حدودها ردا على أزمة الهجرة غير المسبوقة بالبلاد.

وأضاف ديكوهوف – فى تصريحات نقلتها شبكة (يورو نيوز) الأوروبية – أن “الإجراءات أتت ثمارها، لكن لا نزال نشهد تزايدا فى عدد مهربى الأشخاص الذين يتم اعتقالهم، وهناك المزيد من الأشخاص الذين يأتون إلينا من دول آمنة، لكن غير مصرح لهم بالحصول على حق اللجوء”.

وتابع “عن طريق إبطاء حركة المرور عبر الحدود، ستكون شرطة الحدود أكثر قدرة على انتقاء المركبات التى تحتاج لمراقبة عن كثب”.. مضيفا أن الهدف من تلك الإجراءات ليس إعادة فرض ضوابط حدودية حيث تسعى أوروبا لحل للأزمة.

وأشار ديكوهوف إلى أن بلاده ترغب فى الوصول إلى اتفاق مع اليونان وتركيا لإغلاق الحدود، لكن حتى يحدث ذلك سنضطر لاتخاذ تدابيرنا الخاصة بنا.
وألقت الشرطة الهولندية – خلال العام الماضى – القبض على 330 شخصا يشتبه فى كونهم مهربو أشخاص، تم ضبط 200 منهم فى حواجز أمنية متحركة.

وتأتى تلك الخطوة فى أعقاب قرار اتخذ – فى سبتمبر الماضى – بنشر وحدات متحركة من قوات حرس الحدود على طول الطرق وخطوط السكك الحديدية لاعتراض المهاجرين وفصلهم عن طالبى اللجوء.
يذكر أن هولندا استقبلت خلال العام الماضى 200 ألف مهاجرا، ما أثار رد فعل عنيف ضد الهجرة فى البلاد التى كانت معروفة من قبل بسخاءها لالتزامها بسياسة الحدود المفتوحة.

 

 

 

 

  علي ابو ريشة

وكالة الصحافة الاوروبية بالعربية

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى