عرب السويد

وزير خارجية السويد السابق: السيسي خطر على مصر

ستوكهولم / يورو برس عربية

وصف كارل بيلدت وزير خارجية السويد السابق ممارسات منسوبة للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بأنها تشكل “خطرا على مصر”.

واقتبس عبر حسابه على تويتر اليوم الثلاثاء، فقرة من مقال للباحث جيفري مارتيني من مؤسسة راند البحثية تحت عنوان “إغواء “الرجل القوي”…لماذا يعتبر السيسي أخطر مما تظنه واشنطن؟

الفقرة المقتبسة زعمت أن “نظام السيسي يدفع غير المتطرفين للشراكة مع المتطرفين من أجل مقاومة عدو مشترك”، وعلق المسؤول السويدي السابق قائلا: “ خطر على مصر”.

مارتيني كتب أيضا خلال تحليله المطول الذي نشر أولا بمجلة فورين أفيرز: “في نهجه المتعلق بالأمن الداخلي، فشل النظام المصري في التمييز بين المتطرفين والمعارضين السياسيين الذين لا ينتهجون العنف، وكما قال وزير الخارجية سامح شكري: “الفرق بين جماعة الإخوان المسلمين وتنظيم داعش ليس كبيرا.. مثل تلك المشاعر ليست جديدة داخل مصر، ولكن الجديد هو الحماس الذي يزرعه النظام في استئصال آفة الإسلاميين و ترجمتها بما يخدم مصالح السياسة الخارجية”.

واشتهر كارل بيلدت بالتطرق إلى الشأن المصري عبر حسابه على شبكة تويتر، بل أنه دخل في يوليو 2013،  وقتما كان وزيرا للخارجية، في مشادة مع سفير مصر السابق بلاتفيا والسويد، ومساعد وزير الخارجية الحالي لشؤون دول الجوار ، أسامة المجدوب في مشادة حول قتل متظاهرين في مصر.

وبدأت المشادة عندما غرد بيلدت قائلا: “ أشعر بالفزع من العدد الكبير لقتلى المظاهرات في مصر، لا يمكن أن تتفادى القوات الأمنية المسؤولية”، وعقب المجدوب قائلا: “ الأمر مروع، ولكن هؤلاء لم يكونوا مدنيين أبرياء، بل حشدا مسلحا، وأعتقد أنه من الصعب أن يتفهم سويدي الأمر”.

وهنا علق بيلدت بدوره: “ إذن هل أطلق هؤلاء النار على أنفسهم؟ ابحث عن مبرر آخر”.

 

 

وكالة الصحافة الاوروبية بالعربية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى