أخبار

الحكومة البلجيكية تمدد تواجد الجيش في الشوارع لمدة شهر اخر

بروكسل / يورو برس عربية

أعلن وزير الدفاع البلجيكي ستيفن فان ديبوت تمديد البقاء العسكري في الشوارع لمدة شهر اخر بعد ان اصبح لهم في الشوارع اكثر من سنة بعد احداث باريس والهجوم على صحيفة شارلي ايبدو وفيرفيرس في ينار 2015.

وكذلك زيادة عددهم من 700 الى 740، والاربعين الاضافيين سيتوزعون لمراقبة المواقع النووية في بلجيكا بعد الكشف ان احد المسؤولين الكبار في المجال النووي تم التجسس عليه.

جاء اعلان الوزير بعد اجتماع مجلس الامن القومي البلجيكي برئاسة رئيس الوزراء، وتم اتخاذ قرار بابقاء التأهب بالمستوى الثالث بناءا على تقرير قدمته الهيئة التنسيقية لتحليل التهديد صباح الجمعه اشارة فيه اللجنه بانه لم يتطور اي شئ ولم تحدث اعتقالات مهمة ولا نتائج جيدة في التحقيق وعليه ان التهديد لا يزال في المستوى الثالث وبالتالي خطير وقد كلفت هذه العملية المسماة كراندين فاغلانت مليون يورو في المتوسط لكل شهر.

 

 

 

 

  باسم الصفار

وكالة الصحافة الاوروبية بالعربية – الحقوق محفوظة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى