عرب السويد

وفاة المعلم الثاني الذي اصيب بجروح خلال الهجوم على مدرسة ترولهاتن في السويد

ستوكهولم / يورو برس عربية

توفي المعلم الثاني الذي كان قد اصيب بجروح خطيرة خلال الهجوم الذي شنه ارهابي عنصري " بالسيف" على مدرسة "ترولهاتن في السويد.

المعلم البالغ من العمر (42) عاما توفي متأثرا بجراحه اليوم بعد اسابيع من تعرضه لاصابه شديد بالسيف من قبل الارهابي العنصري الذي هاجم مدرسة ترولهاتن التي يدرس فيها اغلبية من الطلبة الاجانب، وقتل معلما من اصول عراقية وطالبا اخر من الصومال.

وذكرت وسائل الاعلام السويدية المحلية اليوم الجمعة، ان المعلم عاني من تدهور في حالته الصحية ليلة الخميس توفي على اثرها، رغم انه اجرى عدة عمليات جراحية خلال الاسابيع الاخيرة ادت الى استقرار حالته الصحية.

وكان المعلم "لافين اسكندر" من اصول عراقية، والطالب "احمد حسن" قد توفيا خلال الهجوم الذي شنه عنصري بالسيف على المدرسة ، وادى الى مقتله ايضا على يد الشرطة.

 

 

 

سمير مزبان

وكالة الصحافة الاوروبية بالعربية – الحقوق محفوظة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى