أخبار

العراق: منع سفر رئيس البرلمان و6 مسؤولين آخرين بسبب شبهات بالفساد

قرر مجلس القضاء الأعلى العراقي، اليوم الخميس، منع سفر رئيس مجلس النواب سليم الجبوري وستة مسؤولين آخرين وردت أسماؤهم في جلسة استجواب وزير الدفاع خالد العبيدي التي عقدت الإثنين الماضي.
 

كما وجه الجلس بالاستماع إلى شهادة مسؤولين حاليين وسابقين بشأن الاتهامات التي أطلقها العبيدي خلال الجلسة، بحسب وكالة السومرية نيوز.

وقال المتحدث باسم السلطة القضائية القاضي عبد الستار بيرقدار في بيان تلقت وكالة السومرية نيوز نسخة منه، إن "الهيئة القضائية التحقيقية المشكلة من قبل مجلس القضاء للتحقيق، فيما جاء على لسان وزير الدفاع خلال جلسة استجوابه، قررت منع سفر الأشخاص الذين وردت أسماؤهم على لسان الوزير، وهم رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، والنائبين محمد الكربولي وطالب المعماري، والنائب السابق حيدر الملا، والمدعو إياد الجبوري، والمدعو هيثم قاسم شغاتي، والمدعو مثنى عبد الصمد السامرائي، كإجراء احترازي وفق القانون".

وأضاف بيرقدار أن الهيئة قررت أيضاً "الاستماع إلى شهود وهم مسؤولون حاليون وسابقون حيث أكد وزير الدفاع في إفادته أن لهم شهادة مهمة".

وكانت السلطة القضائية الاتحادية أعلنت في وقت سابق من اليوم الخميس، عن حضور وزير الدفاع خالد العبيدي أمام الهيئة القضائية التحقيقية لتدوين أقواله بشأن ما ورد في جلسة استجوابه داخل قبة البرلمان الاثنين الماضي.

يذكر أن العبيدي اتهم خلال جلسة الاستجواب، رئيس البرلمان سليم الجبوري وعددا من النواب بقضايا فساد، كما اتهم النائب السابق حيدر الملا بـ"ابتزازه" مقابل غلق ملف الاستجواب الذي قدمته النائبة حنان الفتلاوي.

 
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى