أخبار الهجرة

إيطاليا: تفكيك أكبر شبكة تهريب مهاجرين.. والدفع بالأعضاء البشرية أحياناً

اعتقلت السلطات الإيطالية في عملية أمنية كبرى 38 متورطاً في شبكات التهريب للمهاجرين واللاجئين، في مناطق مختلفة من البلاد، وفق صحيفة كوريري ديلا سيرا، الإيطالية الإثنين.
 

وقالت الصحيفة إن قوات الأمن الإيطالية نظمت عملية مشتركةً لمكافحة الجريمة المنظمة، تشمل الجريمة المالية والانحراف المالي والتهريب بمختلف أنواعه بما في ذلك المخدرات واللاجئين والمهاجرين.

وأوضحت الصحيفة أن المداهمات التي نفذتها السلطات الإيطالية في عدة مناطق من البلاد، سمحت بمصادرة أموال ضخمة، تفاوتت قيمتها بين 25 و526 ألف دولار.

وأوردت الصحيفة، أن العملية التي انطلقت بعد تطوع أحد "التائبين" من أعضاء الشبكة مقابل حصانةٍ قانونية، بتوفير المعلومات والمعطيات التي تصله من أوساط الجريمة إلى الشرطة والأمن الإيطالي، ما سمح في الأخير وبعد تحريات تواصلت أكثر من سنة، إلى تفكيك الشبكة الأخطر، كما قالت الصحيفة.

وحسب المعلومات الأولية التي تسربت إلى الصحيفة فإن الشبكة متورطة في تهريب ما لا يقل عن 4 آلاف مهاجر ولاجئ غير شرعي إلى أوروبا عبر إيطاليا.

وأوضحت الصحيفة أن الشبكة كانت تعمل أيضاً انطلاقاً من إيطاليا نفسها، بعد اكتشاف تورطها في تهريب اللاجئين الذين يقيمون في مخيمات أو مراكز إيواء المهاجرين في إيطاليا، إلى دول أوروبية أخرى، مقابل دفعات مالية مؤجلة، أو مقابل أعضاء بشرية، تُقتلع من أجسام أصحابها إذا فشلوا في تأمين المبلغ المطلوب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى