اسرار خطيرة

السلطات الالمانية تعتقل خلية إرهابية في مركز للاجئين كانت تعد لهجمات في برلين لصالح داعش

برلين / يورو برس عربية

قال الادعاء العام في ألمانيا إنه كشف عن خلية إرهابية كانت تخطط للقيام بهجمات في في العاصمة برلين.

وفي تصريح لوكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ) قال المتحدث باسم الادعاء، مارتن شتلتنر، اليوم الخميس (الرابع من شباط/ فبراير 2016) في برلين: "كان من الممكن أن تنفذ هذه الخلية عمليات إرهابية ضد ألمانيا، وبالتحديد في برلين".

ورفض المتحدث التطرق لما ذهبت إليه صحيفة "بيلد" الألمانية في وقت سابق من أن الخلية كانت تخطط لتنفيذ عملية إرهابية في ميدان "ألكسندر بلاتس" وسط العاصمة الألمانية.

 

وأعلنت شرطة برلين الخميس أنها أوقفت ثلاثة أشخاص خلال عملية واسعة النطاق استهدفت جزائريين كان بعضهم يقيم في مراكز للاجئين للاشتباه بتحضيرهم هجوما على ارتباط بتنظيم "داعش".

وتم توقيف اثنين من الجزائريين المطلوبين وقد صدرت بحق أحدهما مذكرة توقيف عن السلطات الجزائرية للاشتباه بانتمائه إلى تنظيم "داعش"، على ما أوضح متحدث باسم شرطة برلين لوكالة فرانس برس.

كما تم توقيف امرأة في ولاية شمال الراين ويستفاليا لأسباب مختلفة، بحسب ما أوضح المتحدث بدون كشف عن المزيد من التفاصيل.

وقال المتحدث باسم الشرطة شتيفان ريدليش لشبكة "إن-24" الإخبارية "إن الجزائريين كانوا يقيمون في مراكز للاجئين في ولاية شمال الراين ويستفاليا وولاية سكسونيا السفلى".

وتابع نفس المتحدث قائلا: "تعاونا على أفضل وجه مع زملائنا في شمال الراين ويستفاليا وسكسونيا السفلى (…) وجرت مداهمة مراكز اللاجئين، حيث كان يقيم المشتبه بهم".

 

واستقبلت ألمانيا العام الماضي حوالي 1,1 مليون لاجئ بينهم 430 ألف سوري هاربين من النزاع في بلادهم، وقد وصلوا إلى هذا البلد بعد رحلة طويلة لا تخلو من مخاطرة. وتواجه المستشارة انغيلا ميركل انتقادات متزايدة لاتباعها سياسة الأبواب المفتوحة للاجئين.

وكان المشتبه به الرئيسي المعتقل، وهو جزائري في الـ35 من العمر، يقيم في مركز للاجئين في مدينة اتندورن الصغيرة على مسافة 80 كلم من كولونيا (غرب)، وفق ما أوضحت مصادر في أجهزة الأمن الألمانية لوكالة (د ب أ). كما جرت مداهمة مركز للاجئين في هانوفر (شمال غرب) عاصمة سكسونيا السفلى، بحسب المصادر. وقالت المصادر إن أحد الذين ألقي القبض عليهم على صلة بالخلية الإرهابية في بلجيكا التي نفذت عمليات في باريس.

ويشتبه بأن المطلوبين الأربعة أعدوا لـ"عمل خطير يهدد أمن الدولة"، وفق ما أوضحت شرطة برلين في بيان.

وذكر البيان أن أحد الرجلين الموقوفين تدرب على استخدام السلاح في سوريا. أما الرجل الثاني الذي أوقف في مداهمات في برلين، فيشتبه بأنه قام بتزوير وثائق.

واستهدفت المداهمات في العاصمة أربعة شقق وموقعي عمل. وشاهد مصور فرانس برس شرطيين ملثمين يخرجون من مبنى في حي كرويتسبرغ وهم يقتادون مشتبها به أُخفي وجهه.

(د ب ا)

 

 

وكالة الصحافة الاوروبية بالعربية

 
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى