اسرار خطيرة

تفاصيل اللحظات الأخيرة ووصية ساجدة الريشاوي و«الكربولي» قبل إعدامهما

متابعة / يورو برس عربية

كشفت وكالة عمون الأردنية، الأربعاء، أن قرار الإعدام بحّق الإرهابيين ساجدة الريشاوي وزياد الكربوليُ نفّذ بين الساعة الرابعة والنصف والخامسة، فجر الأربعاء، بتوقيت عّمان.

وأفادت الوكالة نقلًا عن مصادر أن الريشاوي تم نقلها عند الساعة الثانية، فجر الأربعاء، من سجن الجويدة للنساء تحت حراسة مشددة، بينما كانت حركة السير على الطريق الدولي ومحيط سجن سواقة اعتيادية.

وذكرت أنه تم تنفيذ حكم الإعدام في قاعة الإعدامات في سجن سواقة، بحضور المعنيين، مشيرة إلى أن الحكم الأول بحق الكربوليُ نفّذ عند الرابعة والنصف تقريبًا، تبعه تنفيذ الحكم بحق الريشاوي بعد ربع ساعة.

وتابعت الوكالة «وجه القاضي سؤالًا إلى المجرمّين حول وصيتهما، حيث طلب الكربولي قبل تنفيذالحكم بإيصال سلامه إلى والده ووالدته نقل الأموال التي بحوزته لذويه، وحينماُوجه ذات السؤال إلى الريشاوي صمتت ولم تبِد رغبتها بترك وصّية أو سلام، غير أن القاضي سألها إن كانت تريد إيصال ما تبقى لديها من أموال لذويها فردت بالإيجاب».

ولفتت عمون إلى أنه تم نقل 5محكومين من أنصار التيارات الراديكالية والتكفيرية الى سجن "سواقة بحر" الأسبوع الحالي موضحة أن سجن سواقة هو مركز مخصص للرجال، وهو الأمر الذي لم يجعل الريشاوي ضمن دفعةالمحكومين التكفيريين الذين تم نقلهما إلى هذا السجن منذ يومي.

 

وكالة الصحافة الاوروبية بالعربية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى