عرب السويد

السويد تسعى لاعتماد التصريح المسبق لتسهيل دخول مواطنيها الى الولايات المتحدة

ستوكهولم / يورو برس عربية

ذكرت اذاعة السويد الاربعاء، إن الحكومة السويدية تسعى إلى إعتماد "التصريح المسبق" في مطار أرلاندا في العاصمة ستوكهولم، قبل التوجه إلى الولايات المتحدة الأمريكية. وهذا يعني أن السلطات الأمريكية ستُخضع المسافرين للتفتيش عند نقطة الجمارك في السويد بدل إجراءها عند الوصول إلى المطارات الأمريكية.


 

و"التصريح المسبق" هو برنامج الإعفاء من تأشيرة الدخول لمواطني دول معينة، من بينها السويد، من أجل السفر إلى الولايات المتحدة الأمريكية لأغراض سياحية أو تجارية، والإقامة فيها لمدة 90 يوماً أو أقل دون الحاجة إلى تأشيرة من السفارة الأمريكية. وحالياً فالمطارات السويدية لا تطالب المسافرين بهذا التصريح، بل تتم مراقبته من طرف الجمارك الأمريكية عند وصول المسافرين إلى مطاراتها.

في تعقيبه على هذا الإقتراح قال وزير التنمية الإقتصادية السويدي مياكييل دامباري في بيان صحفي، أن هذا التعديل يمكن أن يساهم في زيادة النمو الإقتصادي، وتعزيز التبادل التجاري مع الولايات المتحدة الأمريكية. ويذكر أنه في حالة تطبيق هذا الإجراء ستكون السويد ثاني بلد أوروبي يعتمد "التصريح المسبق"، بعد إيرلندا.

 

صورة : توماس ماغنوسون

 

وكالة الصحافة الاوروبية بالعربية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى