أخبار الهجرة

برلين: تدفق اللاجئين لم يتحول من طريق البلقان إلى المتوسط

ترى الحكومة الألمانية أنه لم يظهر حتى الآن أن تدفق اللاجئين تحول إلى طريق البحر المتوسط، بعد إغلاق طريق البلقان. 
 

واستندت المتحدثة باسم الحكومة الألمانية أولريكه ديمر، في تصريحاتها ، إلى تقرير لوزارتي الخارجية والداخلية الألمانيتين.

وأشارت ديمر إلى أن الغالبية العظمى من الأشخاص الذين يأتون إلى أوروبا عبر البحر المتوسط، ينحدرون في الأساس من دول واقعة جنوبي الصحراء الكبرى بأفريقيا المعروفة باسم أفريقيا السوداء.

وقالت المتحدثة باسم الحكومة الألمانية: "إن عدد اللاجئين الذين جاءوا عبر هذا الطريق يقدر تقريباً بالمعدل ذاته الذي بلغه العام الماضي".

وأضافت أن أغلب اللاجئين الذين يصلون إلى إيطاليا يبقون هناك، ويقدمون طلبات لجوئهم هناك أيضاً.

ولكنها أشارت إلى أنه يمكن توقع "أن يظل ضغط الهجرة إلى أوروبا، من خلال الطريق المركزي عبر البحر المتوسط مرتفعاً على المدى القريب".

وأوضحت أن السبب في ذلك يرجع إلى أن أسباب الهجرة من أغلب الدول الأفريقية، وهي الفقر وفقدان الأفق المستقبلية للحياة أو مواجهة تهديدات إرهابية أيضاً، يعد من طبيعة تكوين هذه الدول.

يذكر أن الدول الواقعة بمحاذاة طريق البلقان، التي كانت تعد أهم طرق اللجوء إلى أوروبا، أغلقت حدودها قبل بضعة أشهر.

ومنذ ذلك الحين، تراجع عدد الباحثين عن الحماية في ألمانيا بشكل مفاجئ.

يشار إلى أنه كان يتم استخدام طريق البلقان من جانب طالبي اللجوء المنحدرين من سوريا وأفغانستان والعراق.

 
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى