أخبار

تظاهرة مؤيدة لاستقبال اللاجئين على الحدود بين النمسا وايطاليا: اوقفوا الحروب ولا توقفوا الناس

تظاهر مئات الايطاليين والنمسويين على الحدود بين البلدين تعبيرا عن احتجاجهم على القيود الموضوعة للحد من تدفق اللاجئين الى #النمسا، واعلنت الشرطة النمسوية ان مواجهات جرت بين عناصرها والمتظاهرين.

وكان المتظاهرون من الجهتين اتفقوا على الالتقاء عند معبر برينر الجبلي بين البلدين على ارتفاع حوالى 1300 متر، وبلغ عددهم نحو 500 بحسب الشرطة والفا بحسب منظمي التظاهرة.

ويتوقع ان يشهد هذا المعبر الحدودي قريبا اجراءات مراقبة مشددة للحد من تدفق اللاجئين غير الشرعيين الى النمسا، بحسب ما اعلنت الحكومة النمسوية.
وحمل المتظاهرن لافتات كتب عليها "اوقفوا الحروب ولا توقفوا الناس" و"لا يوجد مهاجر غير شرعي" و"افتحوا الحدود". وقد تجمعوا تلبية لدعوة مجموعات دعم ايطالية للاجئين.

ورفعت لافتة كتب عليها "اهلا وسهلا" على مدخل المعبر على الجهة النمسوية.

واعلن متحدث باسم الشرطة النمسوية لوكالة فرانس برس ان قوات الشرطة استخدمت رذاذا بالفلفل لصد مجموعة من المتظاهرين حاولت اختراق طوق اقامته.

واضاف المصدر نفسه ان عناصر الشرطة تعرضوا للرشق بالحجارة والزجاجات وحصل تدافع مع متظاهرين كانوا يحاولون اغلاق خط سكة الحديد في المعبر. واصيب شرطيان بجروح كما اعتقل متظاهر بحسب الشرطة النمسوية، فيما اصدرت منطقة التيرول النمسوية بيانا اعلنت فيه ان خمسة شرطيين اصيبوا بجروح.

وكان وزير الدفاع النمسوي هانس بيتر دونسكوزيل اعلن في مقابلة مع صحيفة دي فيلت الالمانية نشرت السبت ان الحكومة عازمة على فرض "مراقبة شديدة" يشارك فيها الجنود عند معبر برينر.

 
 
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى