أخبار الهجرة

كشف طريق هجرة سري من الشرق الأوسط عبر روسيا إلى فنلندا

متابعة / يورو برس عربية

أعلنت قوات خفر الحدود الفنلندية أنها كشفت خطة تهدف إلى فتح طريق لتهريب البشر عبر الحدود الفنلندية – الروسية.

وذكرت قوات خفر الحدود أنه قد تم الانتهاء من التحقيق مع سبعة فنلنديين، إذ تبين أن زعيم الجماعة متورط في تهريب أفراد من الشرق الأوسط إلى اليونان.

وكشفت التحقيقات أن هذه المنظمة الإجرامية لديها القدرة على ترتيب تأشيرات روسية لأفراد لنقلهم إلى فنلندا.

ووضعت خطط لكي يتم العبور إلى فنلندا في مناطق ذات كثافة سكانية منخفضة. وتقاضت المنظمة 3 آلاف يورو (حوالي 3390 دولارا أمريكيا) عن الفرد.

وفي الوقت الذي تشدد فيه دول جنوب شرق أوروبا السيطرة على مداخلها، تم التخطيط لطريق جديد يمر عبر روسيا إلى فنلندا.

ففي الصيف الماضي، أحاطت قوات خفر الحدود الروسية فنلندا علما بأنه اعترضت مجموعتين من المواطنين العراقيين قرب الحدود الفنلندية.

وأصر ميكا كيرانين القائد بقوات حفر الحدود جنوب شرقي فنلندا، في حديثه لوكالة أنباء ((شينخوا))، على أن الحدود قد تم ترسيمها بوضوح وتخضع لمراقبة فنية ودوريات خارج نقاط العبور الرسمية.

تعد الهجرة غير الشرعية جريمة جنائية في فنلندا. ولكن اؤلئك الذين تمكنوا من دخول الأراضي الفنلندية لهم الحق في التقدم بطلب للجوء قد تتم أو لا تتم الموافقة عليه.

وفي أواخر العام الماضي، تمكن عدد من السوريين من عبور الحدود ودخول فنلندا من خارج مناطق الدخول الرسمية.

شينخوا

 

وكالة الصحافة الاوروبية بالعربية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى