أخبار الهجرة

رفع دعوى ضد زعيمة حزب البديل الالماني بسبب دعوتها لاستخدام السلاح ضد اللاجئين

رفع محام دعوى قضائية ضد فراوكه بيتري، زعيمة حزب "البديل من أجل ألمانيا AfD"، اليميني الشعبوي بسبب تصريحاتها الداعية لاستخدام السلاح ضد طالبي اللجوء على الحدود الألمانية إن اقتضى الأمر، وذلك للاشتباه في قيامها بالتحريض. وقال المحامي زيغفريد اوتو فرونير من مدينة هانوفر لصحيفة "مانهايمر مورغن" الثلاثاء (الثاني من شباط/فبراير 2016 ) إن تصريحات بيتري تساهم في زعزعة السلم العام، موضحا أن تلك التصريحات تعكس الدعوة لاتخاذ "إجراءات عنيفة وعشوائية مخالفة للقانون" ضد اللاجئين.

وكانت زعيمة الحزب اليميني قد طالبت في نهاية الأسبوع المنصرم في مقابلة بأن تستخدم شرطة الحدود "في حال الضرورة السلاح" لمنع طالبي اللجوء غير المسجلين من عبور الحدود عبر النمسا. وجاءت ردود فعل الأحزاب الممثلة في البرلمان الألماني قوية، واصفة تلك التصريحات بالشنيعة.

وطالب حزب الخضر المعارض جهاز الاستخبارات الداخلية بإخضاع حزب "البديل من أجل ألمانيا" للمراقبة الأمنية. وهو ما كان قد طالب به أيضا نائب المستشارة وزعيم الحزب الاشتراكي الديمقراطي زيغمار غابرييل. وفي أعقاب الانتقادات الحادة تراجعت بيتري بعض الشيء عن مواقفها، وقالت في بيان صادر الاثنين بأن حزبها "يرفض قطعا إطلاق النار على أناس يتطلعون بسلام لدخول الحدود الألمانية".

(أ ف ب، د ب أ)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى