أخبار الهجرة

النمسا مستعدة للمشاركة في حماية الحدود الأوروبية عسكرياً

يورو برس عربية / متابعة

أعرب وزير الدفاع النمساوي جيرالد كلوج عن استعداد بلاده للمشاركة بعناصر من الجيش في حماية الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي.

وقال كلوج في تصريح صحفي: الجنود النمساويون يمكنهم المساهمة على أساس الحيادية التي نتبناها وفي إطار قدراتنا، لافتاً إلى وجود حاجة إلى توفير المزيد من التأمين للحدود.

وثمّن كلوج الدور الذي قام به جيش النمسا خلال العام الماضي إزاء أزمة اللاجئين، معتبراً أن أزمة تدفق اللاجئين تمثل تحدياً لجمهورية النمسا، وأكد أنه لم يكن من الممكن التعامل مع هذه الأزمة بدون دعم الجيش، في إشارة إلى الجهود التي قام بها الجنود في دعم قوات الشرطة المسؤولة عن تأمين الحدود والمساعدات اللوجستية التي تحمل الجيش مسؤوليتها بالنسبة لنقل اللاجئين وتوفير المساعدات الأساسية لهم عقب دخولهم إلى الأراضي النمساوية.

وعن تقييم وزير الدفاع للسور المعدني، الذي قاربت الحكومة على الانتهاء من إقامته على الحدود النمساوية السلوفينية، للسيطرة على مرور اللاجئين القادمين عبر طريق البلقان، قال الوزير: لقد كنت متشككاً منذ البداية إزاء هذا النهج، وتابع: الآن تحققت الشكوك، في إشارة إلى بقاء بعض المساحات الحدودية خالية من السور المعدني، بسبب رفض ملاك بعض الأراضي إقامة السور على أراضيهم، وكان الوزير قد وصف قرار الحكومة بإقامة السور المعدني على أنه غير ضروري.

 

 

 

 

 

وكالة الصحافة الاوروبية بالعربية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى