أخبار الهجرة

تظاهرات للاجئىن في المجر بعد منعهم من السفر بالقطار إلى غرب أوروبا

يورو برس عربية / متابعة

منعت السلطات المجرية الثلاثاء مئات المهاجرين من المغادرة عبر قطارات متوجهة إلى غرب أوروبا من محطة القطارات الرئيسية في بودابست.

وأمرت السلطات المجرية في وقت سابق من يوم الثلاثاء بإخلاء المحطة حيث تجمع المئات من المهاجرين للذهاب إلى النمسا وألمانيا.

واحتشد نحو مئة من أفراد الشرطة وهم يحملون الهراوات ويلبسون الخوذات لحراسة المحطة.

وأجبر عشرات المهاجرين الذين كانوا بداخل المحطة على الخروج، وأخليت المحطة بعد أن تجمع 500 مهاجر بشكل فوضوي للصعود إلى القطار الأخير الذي كان يفترض أن ينطلق في السابعة وعشر دقائق بتوقيت غرينتش.

تناقض مع ما حدث أمس

وبعد الإخلاء، أعيد فتح محطة كيليتي ولكن فقط لغير المهاجرين، حيث لم تسمح الشرطة سوى بدخول حاملي جوازات السفر والهويات والتأشيرات، وفق مراسل فرانس برس.

وعلى إثر ذلك تظاهر مئات المهاجرين الغاضبين أمام محطة السكك الحديدية الشرقية في العاصمة المجرية مطالبين بالسماح لهم بالسفر إلى ألمانيا. ولوح نحو ألف مهاجر خارج المحطة بتذاكر القطارات التي معهم وأخذوا يصفقون ويصرخون "ألمانيا .. ألمانيا".

ولم تكشف السلطات المجرية أي سبب وراء اتخاذ هذا الإجراء، الذي يتناقض مع أحداث يوم الاثنين عندما رفعت الشرطة الحظر وسمحت للاجئين بركوب القطارات حتى أولئك الذين لم يحصلوا على تأشيرة لدخول منطقة ـ"شنغن" الخالية من الحدود في أوروبا.

واستقل نحو 2000 منهم القطارات إلى ألمانيا والنمسا في انتهاك لقواعد أصدرها الاتحاد الأوروبي.

من جانبه قال وزير الخارجية المجري بيتر زيجارتو للصحفيين إن المجر ستسجل جميع المهاجرين الذين يأتون إليها وتعيد الوافدين منهم لأسباب اقتصادية إلى البلد الذي دخلوا منه.

DW (أ ف ب، رويترز، د ب أ)

 

وكالة الصحافة الاوروبية بالعربية

 

 

 
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى