أخبار

وزير الدفاع الهندي يحذر من إمكانية حصول داعش على سلاح نووي من باكستان

متابعة / يورو برس عربية
 
أعرب وزير الدفاع الهندي راو إنديرجيت سينج عن قلقه من إمكانية حصول تنظيم داعش الارهابي على سلاح نووي من "دول مثل باكستان".
وأضاف إنديرجيت في تصريحات أوردتها صحيفة "الاندبندنت" البريطانية الاحد الماضي، على هامش مؤتمر الأمن الإقليمي "شانجريلا" في سنغافورة، "مع تصاعد نفوذ "داعش" في غرب آسيا، نخشى من حصوله على ترسانة نووية من دول مثل باكستان".
وكان تنظيم "داعش" قد أعلن في وقت سابق من الشهر الجاري، أنه قد يشتري أول سلاح نووي له من باكستان، خلال عام.
ونقلت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية، جزءًا من مقال بالعدد الأخير لمجلة "دابق" التابعة للتنظيم: "يمتلك داعش مليارات الدولارات في البنك، لهذا نسعى عبر مسئولنا في باكستان، لشراء سلاح نووي من تجار السلاح".
ونوهت الصحيفة، إلى أن الصحفي البريطاني "جون كانتلي"، المحتجز من جانب "داعش"، هو صاحب هذا المقال، والذي أعترف بان المقال من نسج الخيال.
وأشارت الصحيفة البريطانية إلى أن برنامج الاسلحة النووية الباكستانية بدأ في السبعينات ردا على عمليات تطوير واختبار لجهاز نووي هندي.
واعترف عبد القدير خان، العالم الباكستاني الذي ساعد في تطوير القنبلة النووية الباكستانية، في عام 2004 أن شبكته باعت المعلومات النووية في السوق السوداء لدول مثل كوريا الشمالية وإيران.
 
وكالات
 
وكالة الصحافة الاوروبية بالعربية
 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى