أخبار الهجرة

مفوضة الحكومة الألمانية تطالب بتعامل إنساني مع اللاجئين

قالت بيربل كوفلر، مفوضة الحكومة الألمانية لقضايا حقوق الإنسان اليوم الثلاثاء (الأول من مارس/آذار 2016) أمام مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في جنيف إن نظام الأسد مسؤول قبل فترة طويلة من تفجر النزاع في عام 2011 عن انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان. وشددت كوفلر على أنه يجب حماية الرجال والنساء والأطفال السوريين الذين فروا من الاضطهاد والحرب.

وحثت مندوبة الحكومة الألمانية الدول الأعضاء الـ 47 في لجنة الأمم المتحدة على عدم غض البصر عن انتهاكات حقوق الإنسان. وشجبت المفوضة الألمانية لحقوق الإنسان إجراءات القمع التي تتعرض لها منظمات غير حكومية ونشطاء في الدفاع عن حقوق الإنسان. واشتكت من أن الجناة يفلتون في الغالب من العقاب.

وحلت كوفلر، النائبة الاشتراكية من ولاية بافاريا، كمفوضة حكومية لحقوق الإنسان والإغاثة الإنسانية محل كريستوف شتريسر الذي كان هو الآخر من الحزب الاشتراكي الديمقراطي. وقد استقال شتريسر من منصبه احتجاجا منه على عدم استعداده لتبني سياسة اللجوء التي تنتهجها الحكومة الألمانية.

 (DW)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى