اسرار خطيرة

لجنة التحقيق في سقوط الموصل : المالكي وغيدان وقنبر سبب سقوط الموصل ولابد من معاقبتهم

بغداد / يورو برس عربية

أعلن نائب رئيس لجنة التحقيق في سقوط الموصل، أن تحقيقات الشهرين المنصرمين في القضية اوصلتنا الى الخطوط الرئيسية لأسباب سقوط المدينة وأضاف، بسبب كثرة أعداد الذين يجري التحقيق معهم والملفات والوثائق لا يمكننا تقديم تقرير مسهب ودقيق حول القضية. 


وقال شاخوان عبدالله نائب رئيس لجنة التحقيق في سقوط الموصل بمجلس النواب العراقي  في تصريحات صحفية نشرت في موقع "الحزب الديمقراطي الكردستاني" اطلعت عليها "يورو برس عربية" ، تمكنا خلال التحقيقات التي اجريناها في غضون الشهرين المنصرمين من تحديد المتسببين الرئيسيين في سقوط الموصل  ومنهم ( علي غيدان وعبود قنبر ) اللذين ثبت انهما كانا مهملَين في أداء مهامهما، وكذلك عدم التفاهم والتنسيق بين مجلس محافظة نينوى والمسؤولين العسكريين ووجود الفساد، كلها تسببت في السقوط. مضيفاً لقد توصلنا الى الخطوط الرئيسية للقضية.
 

وأضاف شاخوان عبدالله عند تشكيل اللجنة منحنا مجلس النواب 60 يوماً للإنتهاء من التحقيق والتوصل الى المتسببين الرئيسيين، لكن وبسبب العدد الكبير الذين يجري التحقيق معهم وكثرة الأدلة والوثائق والمستمسكات لم نتمكن من إعداد التقرير النهائي المفصل، لذا نطالب بتمديد المدة لشهر إضافي لنتمكن من تقديم تقرير وافي ومفصل.

وأشار نائب رئيس لجنة التحقيق الى انه وفق الأدلة والوثائق يجب التحقيق مع نوري المالكي أيضاً، فإن لم يتمكن من إثبات براءته وثبتت عليه الشهادات والإفادات، فستطبق العقوبة بحقه وفق القانون.

 
وكالة الصحافة الاوروبية بالعربية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى