عرب السويد| عرب اوروبا| أخبار| آراء| رياضة| منوعات| تكنولوجيا| اسرار خطيرة| تحقيقات ومقابلات| أخبار الهجرة
آراء
أديب شعبان العاني: لماذا نقف ضد اكاديميات التزوير التي تبيع شهادات الدكتوراه الوهمية؟

2020/10/23 03:26:39 PM
 

الحديث عن ملف  اكاديمية البورك للعلوم الوهمية في الدنمارك، والتركيز عليها وكشف المستور يعد شأنا عراقياً صرفاً، بالرغم من كونه في الدنمارك، لانه يمثل أساءة علنية فاضحة الى الألقاب العلمية  المؤسساتية الرسمية في العراق.. تلك التي ينبغي علينا جميعا الدفاع عنها .

هنالك عملية منظمة يقوم بها بعض المنتفعين من هذا المسار غير السوي، وهم عبارة عن شبكة توزعت ما بين الدنمارك ولندن والعراق والأردن ، بالاضافة الى بعض الأفراد المنتشرين في عدد من دول العالم وجميعهم "عراقيون" ينبغي التصدي لهم، وايقافهم.

منح شهادات الدكتوراة في غير أهلها ولغير مستحقيها اصولا يعد جريمة يعاقب عليها القانون، ويعد فعلا مخلاً لشرف التعليم ومساراته وتقاليده الرصينة في العراق .

ملايين الدولارات كسب غير شرعي خلال سقف زمني قصير جدا، حرّي بنا ان نتحرى عن خيوطها وأصولها، ثم قطع الطريق امام المنتفعين بها  .

سياسيون وبرلمانيون اغدقوا المال على عرّاب هذه الاكاديمية الوهمية مقابل الحصول على شهادات وهمية تساهم في ايجاد موطيء قدم غير مستحق لهم في مؤسسات الدولة العراقية، وبالتالي بسكوتنا سنساهم جميعا في دمار مؤسساتنا العريقة التي هي بأمس الحاجة الى حملة الشهادات الحقيقية وهم مهمشون ينتظرون رحمة الله عليهم .

الوقوف ضد الخلل والخطأ مهمتنا في جميع الفضاءات التي نتواجد فيها.

 

 

*رئيس اتحاد المصورين العرب، وسبق أن ترأس تحرير العديد من الصحف العراقية


مقالات اخرى للكاتب
الرئيسية
للاعلان معنا
هيئة التحرير
عرب السويد
عرب اوروبا
أخبار
آراء
رياضة
منوعات
تكنولوجيا
اسرار خطيرة
تحقيقات ومقابلات
أخبار الهجرة
من نحن
اتصل بنا
RSS
سياسة الخصوصية
جميع الحقوق محفوظة لوكالة الصحافة الاوروبية بالعربية © 2014