عرب السويد| عرب اوروبا| أخبار| آراء| رياضة| منوعات| تكنولوجيا| اسرار خطيرة| تحقيقات ومقابلات| أخبار الهجرة
رياضة
لمراعاته التباعد الاجتماعي... فريق كرة قدم ألماني يخسر بـ37 هدفاً

2020/9/19 01:56:44 AM

ضحى فريق الهواة الألماني «إس جي ريبدوف - مولزين 2» لكرة القدم بدفاعه من أجل التباعد الاجتماعي، حيث قدم سبعة لاعبين فقط كإجراء احترازي من فيروس كورونا وخسر 37 - 0 أمام منافسه المحلي «إس في هولدينشتيدت»، بحسب صحيفة «الغارديان» البريطانية.

وكانت الاستعدادات لمباراة يوم الأحد معقدة عندما ظهر أن لاعبي هولدينشتيدت كانوا على اتصال مع خصم مصاب بفيروس كورونا في مباراة سابقة.

وفي حين أن جميع أعضاء فريق هولدينشتيدت أثبتوا عدم إصابتهم بالفيروس في وقت لاحق، لم يشعر فريق ريبدوف، من ولاية سكسونيا السفلى، أن الظروف كانت آمنة للعب وتمكنوا من إشراك سبعة لاعبين فقط - وهو الحد الأدنى المطلوب للمباراة.

وقال باتريك ريستو، رئيس الفريق «نحن ممتنون لهؤلاء اللاعبين السبعة الذين تطوعوا، وإلا لكان النادي سيواجه غرامة قدرها 200 يورو لترك المباراة... هذا كثير من المال بالنسبة لنا، خاصة وسط الوباء».

ولم يبد هولدينشتيدت أي رحمة وسجل هدفاً كل دقيقتين تقريباً، بينما كان خصومهم يراقبون من مسافة آمنة.

وقال ريستو «عندما بدأت المباراة، قام أحد لاعبينا بتمرير الكرة للخصم وسار فريقنا إلى الخطوط الجانبية».

وتابع «لم يفهم لاعبو هولدينشتيدت الرسالة. لكننا لم نرغب في المخاطرة بأي شيء. بالنسبة لبقية المباراة، عاد لاعبونا إلى الملعب، لكنهم وقفوا على أرض الملعب فقط».

وأثارت نتيجة المباراة ضجة على وسائل التواصل الاجتماعي، لكن ريستو أوضح، إن ريبدوف ركز فقط على ما هو الأفضل لرفاهية جميع اللاعبين على أرض الملعب.
aawsat
 

الرئيسية
للاعلان معنا
هيئة التحرير
عرب السويد
عرب اوروبا
أخبار
آراء
رياضة
منوعات
تكنولوجيا
اسرار خطيرة
تحقيقات ومقابلات
أخبار الهجرة
من نحن
اتصل بنا
RSS
سياسة الخصوصية
جميع الحقوق محفوظة لوكالة الصحافة الاوروبية بالعربية © 2014