عرب السويد| عرب اوروبا| أخبار| آراء| رياضة| منوعات| تكنولوجيا| اسرار خطيرة| تحقيقات ومقابلات| أخبار الهجرة
عرب السويد
وزيرة المالية السويدية: الحكومة لا تتحمل مسؤولية إرتفاع أسعار البنزين لانه يعود لارتفاع سعره العالمي واحداث ليبيا وفنزويلا

2019/5/10 11:17:13 PM

 

يورو تايمز / وجدان الاسدي

 

 

يعتقد الكثير من السويديين الذين تجمعوا في مجموعة عبر موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك، ان سعر البنزين بات مرتفعاً جدا، ودعوا الى التظاهر احتجاجاً على الارتفاع غير المنطقي بالاسعار مؤخرا. 

وتعقيباً على تصاعد الاحتجاجات على إرتفاع اسعار الوقود، اعترفت وزيرة المالية السويدية "ماجدلينا أندرسون" في حديثها مع التلفزيون السويدي، ان الاسعار باتت مرتفعة للغاية، وانها لاحظت ذلك بنفسها عندما تقوم بتعبئة وقود سيارتها، لكنها قالت ان الحكومة لا تتحمل مسؤولية زيادة الاسعار ، لانها تعود لارتفاع سعر النفط العالمي، كذلك بسبب الاحداث الجارية في فنزويلا وليبيا، وطبيعة تصرف منظمة الاوبك حيال الارتفاع في اسعار النفط العالمية.

 واشارت الوزيرة ان ارتفاع اسعار الوقود لا يعود الى الضرائب المفروضة عليه، وان الحل ان لا يكون باعتمادنا الكلي على البنزين الاحفوري.

ولم تجب الوزيرة على سؤال فيما اذا كانت هناك نية لفرض ضرائب اعلى على البنزين مستقبلا، لكنها أكدت ان الضرائب ليست هي السبب في ارتفاع البنزين في الوقت الحالي وانما ارتفاع سعر النفط  عالميا والذي بدوره يؤثر على سعر البنزين اكثر من التغيرات الضريبية.

 

 

يورو تايمز / الحقوق محفوظة

 

الرئيسية
للاعلان معنا
هيئة التحرير
عرب السويد
عرب اوروبا
أخبار
آراء
رياضة
منوعات
تكنولوجيا
اسرار خطيرة
تحقيقات ومقابلات
أخبار الهجرة
من نحن
اتصل بنا
RSS
سياسة الخصوصية
جميع الحقوق محفوظة لوكالة الصحافة الاوروبية بالعربية © 2014
برمجة واستضافة ويب اكاديمي