عرب السويد| عرب اوروبا| أخبار| آراء| رياضة| منوعات| تكنولوجيا| اسرار خطيرة| تحقيقات ومقابلات| أخبار الهجرة
أخبار الهجرة
مفوضية اللاجئين تأسف لخطاب سياسي يغذي الخوف من اللاجئين في أوروبا

2019/1/25 09:48:09 AM

أعربت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين الخميس عن أسفها للخطاب السياسي في أوروبا واصفة إياه بأنه "غير منسجم إطلاقاً مع الحقيقة" بشأن مسائل الهجرة ويغذّي "الخوف".

وأكد المسؤول عن الحماية في المفوضية فولكر تورك في مؤتمر صحافي في باريس أن عدد طالبي اللجوء في أوروبا "انخفض فعلاً منذ عامين" ليتراجع "تقريباً إلى معدّل العقد الأول من الألفية الثانية".

وأضاف "في الوقت نفسه، شهدنا خطاباً سياسياً غير منسجم إطلاقاً مع الحقيقة" و"يعطي انطباعاً للاوروبيين أن هناك حشوداً (من المهاجرين) تصل" مشيراً إلى أن ذلك يخلق "مشاعر مثل الخوف، التي لا تساعد على النظر بشكل عقلاني إلى التحديات" التي يجب مواجهتها.

 

واعتبر أنه وسط هذه الظروف "فان القدرة على التفاوض بشأن ميثاق عالمي حول اللاجئين" الذي أقرّته الجمعية العامة للأمم المتحدة في كانون الأول/ديسمبر، كانت بمثابة "معجزة". وجاء هذا النصّ بعد "الميثاق حول الهجرة" الذي أثار القلق، خصوصاً في فرنسا حيث لعب منتقدوه على عامل الخوف من "حقّ الهجرة" علما بان بنوده ليست ملزمة.

وذكر تورك بأن "أكثر من 84% من اللاجئين" يعيشون في "الجنوب، وليس في الدول الصناعية" مشيراً إلى أن أحد أهداف الميثاق حول اللاجئين كان "تخفيف الضغط عن الدولة المستقبلة" و"تعزيز استقلالية اللاجئين".

ولاحظ ان إعادة توطين اللاجئين "ليست حلاً بالنسبة للأكثرية" من بينهم رغم "أهميتها" خصوصاً "للأكثر ضعفاً".

وعشية اجتماع مع مسؤولين فرنسيين بشأن مسألة اللجوء، دعا تورك إلى "التزام مستمر يمكن أن نبني عليه في السنوات المقبلة".

وأضاف "أودّ أن تكون لدي القدرة على التنبؤ بشأن برنامج إعادة التوطين بناء على ما قامت به فرنسا" مذكرا بـ"الدور المهم" الذي تلعبه فرنسا التي تعهدت استقبال ثلاثة آلاف لاجئ عبروا النيجر أو تشاد بحلول نهاية العام 2019.

 

 

 

 

 

 

ا ف ب

الرئيسية
للاعلان معنا
هيئة التحرير
عرب السويد
عرب اوروبا
أخبار
آراء
رياضة
منوعات
تكنولوجيا
اسرار خطيرة
تحقيقات ومقابلات
أخبار الهجرة
من نحن
اتصل بنا
RSS
سياسة الخصوصية
جميع الحقوق محفوظة لوكالة الصحافة الاوروبية بالعربية © 2014
برمجة واستضافة ويب اكاديمي