عرب السويد| عرب اوروبا| أخبار| آراء| رياضة| منوعات| تكنولوجيا| اسرار خطيرة| تحقيقات ومقابلات| أخبار الهجرة
تحقيقات ومقابلات
كيف ينظر رئيس واساتذة اكاديمية البورك للعلوم لاتفاقية الشراكة مع جامعة كنساس الحكومية الامريكية ؟

2018/1/25 12:28:55 PM
الدنمارك / رعد اليوسف 
 
وإذ يستمر الطرق في جدران الغربة بمطارق الإرادة ، وإذ يكون الإيمان حقيقيا بأن الغد سيفتح ثغرة في الجدار ، تكبر تدريجا لتشرق عبرها شمس التحدي ، فأن القوانين تتجرد عن ثياب خصوصيتها ، لتعلن الاستسلام . 
 
مجموعة علماء من العراق ، من الأساتذة والأكاديميين ، حطّوا الرحال قسرا في ديار الغربة .. باعدت بينهم المسافات ، فجمعتهم الأهداف رغم المحن .. أهداف تحقيق المنجز العلمي ، فأقاموا صرح اكاديمية البورك للعوم في الدنمارك. 
 
هذا الصرح الذي صار يتعالى شموخا بإرادة وتعاون الجميع ، شهدت ساحاته قبل اقل من شهرين توقيع اتفاقية شراكة وتوأمة مع جامعة كنساس الحكومية الامريكية ، فانتقلت بموجبها الى مصاف الجامعات العلمية الحكومية في العالم من النواحي كافة . 
 
وقد أقامت الاكاديمية ابتهاجا بذلك ، احتفالا كبيرا بحضور وفد أمريكي من الجامعة وجمهور كبير من الأكاديميين وطلبة العلم والمعنيين بهذا الشأن . 
 
وخلال الحفل ، تمكنا من تسجيل بعض الأحاديث في لقاءات سريعة مع رئيس الاكاديمية وعدد من العمداء والأساتذة . 
 
 
الاستاذ الزائر ! 
 
الاستاذ الدكتور شفيق السامرائي رئيس الاكاديمية ، تحدث عن الاتفاقية ، قائلا : تأتي هذه الاتفاقية والشراكة العلمية والتوأمة مع جامعة كنساس الحكومية الأمريكية لتعزيز التعاون العلمي والتقني والارتقاء بالأكاديمية إلى مصاف الجامعات العالمية الرصينة إضافة إلى تحقيق الفائدة من البرامج المتطورة اكاديميا واداريا وكذلك من برنامج الأستاذ الزائر كفقرة من فقرات الاتفاقية ، حيث سيتم تبادل الأساتذة واعضاء هيئة التدريس ..اضافة الى منح سنة تفرغ علمي لاعضاء هيئة التدريس لزيادة المعرفة وتبادل الخبرات بين أكاديمية البورك للعلوم وجامعة كنساس الحكومية الأمريكية مع إمكانية قبول طلبة الاكاديمية للدراسة في جامعة كنساس الحكومية ومنحهم شهادات التخرج مباشرة بعد الانتهاء من دراستهم . 
 
وأضاف الاستاذ الدكتور السامرائي : انتهز هذه الفرصة المباركة لكي أزف البشرى إلى كافة طلبتنا الأعزاء الراغبين باكمال دراستهم والحصول على شهادة معترف بها دوليا وخاصة في وطننا العربي أن يسارعوا في تقديم طلباتهم للالتحاق في أكاديمية البورك للعلوم من أجل تحقيق غايتهم المنشودة في العلم والمعرفة . . 
 
 
 
• ارتقاء سلم الجامعات العالمية 
 
وفِي غمرة الاحتفال ، استطلعنا رأي الاستاذ الدكتور طلال النداوي الرئيس التنفيذي لأكاديمية .. فقال عن أهمية الاتفاقية : ان الغاية الأساسية التي أنشأت من أجلها أكاديمية البورك للعلوم في المملكة الدنماركية كانت ولَم تزل ، التعليم والتطوير العلمي كهدف لتحقيق كل مايطمح اليه طلاب العلم العرب والأجانب في أوروبا ودول الشرق الأوسط . وتم لأجل ذلك اعتماد فروع علمية مختلفة في الأكاديمية نحرص على تزويدها باحدث الوسائل العلمية عالميا .. 
 
وبناء على ذلك جاءت اتفاقية الشراكة والتوأمة مع جامعة كنساس الحكومية الأمريكية لتلعب دورا علميا كبيرا في دعم وزيادة رصانة الأكاديمية والشهادات الصادرة عنها البكالوريوس والماجستير والدكتوراه حيث اصبحت شهادة الأكاديمية التي يحصل عليها الطالب معترف بها ويتم معادلتها في أي دولة يرغب بها الطالب .. 
 
وبهذه الاتفاقية تكون الأكاديمية قد ارتقت سلم الجامعات العالمية الرصينة خدمة للعلم والمعرفة . 
 
 
وضمن اجواء الاحتفال ، أشار الاستاذ الدكتور رشيد الجزراوي معاون رئيس الاكاديمية للشؤون العلمية الى ان اكاديميه البورك للعلوم ، صرح علمي تماثل مثيلاتها من الأكاديميات في العالم من حيث الجوده في أصول البحث العلمي وهي تخدم شريحه كبيره من المغتربين وكذلك طالبي العلم من جنسيات مختلفه وباللغات العربيه والانجليزية والدنماركيه ...وفيها كل الاختصاصات العلميه النظرية والعملية والتطبيقية. كما تساهم الأكاديمية في مساعده الشباب الذين لم يكملوا مكملين دراساتهم الاوليه... وقال : ان الاتفاقيه نقلت الاكاديمية إلى أفق أوسع علميا من الناحية الأولى.. ومكنتنا من متابعة الجديد في عمل الجامعات الاميركيه من الناحية الثانية . 
 
 
خطوة في الطريق العلمي الصحيح 
 
وفِي حديث سريع ، أكد الاستاذ الدكتور مازن الرمضاني عميد كلية العلوم السياسية ، ان اتفاقية الشراكة بين اكاديمية البورك للعلوم وجامعة كنساس ، تعد خطوة نوعية متقدمة في مجال البروتوكولات والاتفاقيات العلمية بين الجامعات ومراكز البحث العلمي .. وبالنسبة لاكاديميتنا فأن هذه الاتفاقية وضعتنا في موضع الاعتراف الدولي بشهاداتنا للطلبة والزام الدول بالاعتراف ومعادلة رسائل واطاريح اكاديمية البورك كونها تعادل الشهادات العلمية في وزارات التعليم العالي. 
 
 
• نهضة علمية جديدة 
 
وأوضح الاستاذ الدكتور سهيل حسين الفتلاوي عميد كلية القانون ، ان الاتفاق العلمي بين أكاديمية البورك للعلوم وجامعة كنساس الحكومية يمثل خطوة كبيرة في طريق نهضة علمية جديدة ..وان اعتراف هذه الجامعة بالأكاديمية وهو دليل على الرصانة العلمية للأكاديمية وأن الجهود التي بذلها العاملون في الأكاديمية قد أثمرت نتائج علمية عالية المستوى ، وهو أمر سيفتح المجال للأكاديمية في ان تخدم الحركة العلمية في العراق والوطن العربي والعالم بشكل مضاعف. ونحن بدورنا اذ تثمن هذه النتيجة نتوجه بالتقدير للجهود التي بذلتها هيئة الأكاديمية ونتمنى لهم التوفيق.
 
http://www.euro-times.com/admin/upload/irq_1326213216
 
التهنئة لطلبة الاكاديمية 
 
التقينا بعد ذلك ، الاستاذ الدكتور خليل الياس مراد نائب عميد كلية العلوم السياسية ، فتحدث عن أهمية الاتفاقية ، قائلا : تعتبر اكاديمية البورك للعلوم مؤسسة علمية ، اثبتت جدارة واهلية خلال الاعوام الماضية ، في تخريج عدد كبير من طلبة البكالوريوس و الدراسات العليا الماجستير والدكتوراه .. والاكاديمية تضم عددا ممتازا من النخب التدريسية و من الاساتذة المختصين في كليات الاكاديمية المختلفة ، والاشراف بكفائة عالية على دراسات طلبة الماجستير والدكتوراه في حقول المعرفة الانسانية والتطبيقية .. وتعتير اتفاقية الشراكة العلمية بين اكاديمية البورك للعلوم وجامعة كنساس الحكومية الامريكية ، انجاز علمي رفيع ، حظي باهتمام عال من لدن اساتذة الاكاديمية ، وعزم كبير وتطلع الى المستقبل القريب لوضع الاتفاقية على ارض الواقع . و اكتسبت الاتفاقية سمعة ودعاية طيبة بين الطلبة العراقيين والعرب بشكل سريع ، ونعتقد جازمين ان تطبيق الاتفاقية خلال عام 2018، سيحقق نتائج ايجابية لكلا المؤسستين في جذب الطلبة وتحقيق تقدم في ميادين التدريس والبحث العلمي للدراسات العليا في منطقة الخليح والعراق والمنطقة العربية .. تمنياتي لهذه الاتفاقية النجاح المنشود وتهنئتي للطلبة المستفيدين منها. 
 
 
نشر البحث العلمي وتطويره 
 
المتحدث الأخير كان أ . م الدكتور قيس بهنام شاوي نائب عميد كلية الفنون الجميلة ، حيث قال : ان التوأمة مع جامعة حكومية كبيرة ومتميزة وعريقة مهم جدا لتطوير الجامعات الحريصة على تحقيق النهضة لاكتساب الخبرة في بناء برامج جديدة حاصلة على الجودة والاعتمادية وتطوير برامجها والاستفادة من مكتباتها وخبراتها واعتمادها تبادل خبرة الاساتذة من خلال نظام الاستاذ الزائر ، بالاضافة الى اعتماد مشاركة الطلبة في اخذ موادهم في اي من الجامعتين يرغب فيهاالطالب .. اضافة الى إصدار الشهادة من الجامعتين. ان الاتفاقية تسهل على طلبة الجامعتين الحصول على الفيزا والإقامة في البلد الاخر كما ستساهم الاتفاقية في نشر البحث العلمي وتطويره من خلال النشر في المجلات العلمية للجامعتين .
 
 
 
 
يورو تايمز / الحقوق محفوظة
الرئيسية
للاعلان معنا
هيئة التحرير
عرب السويد
عرب اوروبا
أخبار
آراء
رياضة
منوعات
تكنولوجيا
اسرار خطيرة
تحقيقات ومقابلات
أخبار الهجرة
من نحن
اتصل بنا
RSS
سياسة الخصوصية
جميع الحقوق محفوظة لوكالة الصحافة الاوروبية بالعربية © 2014
برمجة واستضافة ويب اكاديمي